ألوان الوطن | «4 سنين مرمي في الشارع».. حكاية عجوز مشرد فاقد الحركة أنقذته دار رعاية

منذ عدة أيام، جاءت استغاثة إلى مؤسسة «معانا لإنقاذ إنسان»، بوجود عجوز ستيني في أحد شوارع القاهرة، لا يقوى على الحركة، ويعاني من آثار حروق متعددة بالجسد، وغير قادر على النطق بشكل سليم، استجابت على الفور إحدى الفرق التابعة لوزارة التضامن الاجتماعي، للاستغاثة لتبدأ رحلة البحث عن هوية العجوز الستيني.

اكتشفت الفرق المتابعة أن وضع المسن الصحي كان سيئا للغاية، فتم الإبقاء عليه تحت ملاحظة الفريق الطبي التابع للمؤسسة لتلقي العلاج اللازم، ورغم نطقه لبعض الكلمات إلا أنه لم يتم التعرف على أي معلومات من شأنها المساعدة في العثور على ذويه، وفقا لما قاله المهندس محمود وحيد، رئيس مجلس إدارة مؤسسة معانا لإنقاذ إنسان، لـ «الوطن»، مشيرا إلى أن هذا العجوز لا يعلم سوى اسمه فقط، ولا يذكر أي شئ عن أسرته: «قال أنا أسمى سعيد وفضلنا معاه فترة طويلة نحاول نطلع بأي معلومه عنه لحد ما كانت المفاجأة».

تعامل مشرفو المؤسسة مع حالة العجوز جعلته يتحدث معهم ببعض الكلمات التي قد لا تفيد في محاولات العثور علي ذويه، ولكنها كانت كافية أن تثبت لهم أنه لم يكن مشردا في سابق حياته، وأن هناك ظروفا معينة كانت سببا رئيسيا فيما تعرض له من ظروف قاسية: «عرفنا منه أنه كان سباك وبعدين ظروفه كانت صعبة ومعرفش يتجوز وفجاة لقي نفسه في الشارع ولحد دلوقتي هو مش عارف سبب اللي حصل ده».

صعوبة التعامل مع حالة الرجل جاءت بسبب وجوده في الشارع لمدة تزيد عن 4 سنوات: «عاش من عمره أربع سنين من التشرد والعذاب على أرصفه الشوارع، بنحاول التعرف على هويته من خلال الكلام اللي بيقوله لأنه احتمال يكون له أخوات عايشين وبيدوروا عليه، لحد دلوقتي مفيش أي تفاصيل مؤكدة عن أهله أو عنوانه، لكن أحنا بنستغيث للوصول لأهله لأن حالته صعبة وأكيد محتاج أهله معاه في وقت زي ده».

(function(d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id))
return;
js = d.createElement(s);
js.id = id;
js.src = “//connect.facebook.net/ar_AR/sdk.js#xfbml=1&version=v2.4”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق