أنقرة تؤكد لروسيا استمرارها في الرد على الهجمات من شمال سورية

أكد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار لنظيره الروسي في اتصال هاتفي أمس أن أنقرة ستواصل الرد على الهجمات التي تنطلق من شمال سورية، بعد أن طلبت موسكو من أنقرة تجنب هجوم واسع النطاق في سورية.

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيان إن أكار أبلغ نظيره الروسي سيرغي شويجو أن «أولوية تركيا هي درء التهديدات الإرهابية (من شمال سورية) بشكل دائم»، مشيرة إلى ضرورة الالتزام بالاتفاقيات السابقة بشأن هذه القضية.

وقالت ثلاثة مصادر محلية إن هناك طائرات تركية مسيرة تستهدف منشآت نفطية رئيسة تديرها قوات سورية الديمقراطية التي يقودها الأكراد في شمال شرق سورية.

وقالت قوات سورية الديمقراطية إن عشرات من بينهم 11 من مقاتليها لقوا حتفهم في الضربات.

ووعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بتوسيع العملية وقال إن أنقرة ستتوغل برياً في الوقت الذي تراه مناسباً.

من جهتها، دعت الولايات المتحدة أمس إلى «وقف فوري للتصعيد» في شمال سورية.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس لصحافيين «تحضّ الولايات المتحدة على وقف فوري للتصعيد في شمال سورية. نشعر بقلق بالغ إزاء الأعمال العسكرية الأخيرة التي تزعزع استقرار المنطقة.. وتعرّض المدنيين والأفراد الأميركيين للخطر».

وتابع «نتفهّم أن لدى تركيا مخاوف أمنية مشروعة في ما يتعلّق بالإرهاب. لكننا في الوقت ذاته عبرنا باستمرار عن مخاوفنا الجديّة إزاء تأثير التصعيد في سورية».




الخبر من المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق