إفراج مرتقب عن أسير فلسطيني بعد إضراب دام 65 يوماً


قال نادي الأسير الفلسطيني، اليوم الخميس، إن قرار الاعتقال الإداري بحق الأسير الغضنفر أبو عطوان المضرب عن الطعام منذ 65 يوماً سيبطل خلال الساعات القادمة.

وكان الأسير الغضنفر (28 عاماً) من بلدة دورا جنوب الضفة الغربية، قد دخل اليوم الـ65 على التوالي من إضرابه المفتوح عن الطعام، واليوم الخامس عن تناول الماء، رفضاً لاعتقاله الإداري، وفقاً لما ذكرته وكالة المعلومات الفلسطينية “وفا”.

واعتقل الغضنفر في شهر أكتوبر (تشرين الأول) العام المنصرم، وأصدر الاحتلال بحقّه أمري اعتقال إداريّ، مدة كل واحد منهما 6 أشهر، ويعد هذا الإضراب هو الثاني الذي يخوضه رفضاً لاعتقاله الإداريّ، إذ خاض سابقاً إضراباً مماثلاً عام 2019.




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق