ارتباك في أسيوط بسبب أنباء عن انخفاض مخزون الأكسجين.. ونقل 21 حالة لمستشفيات العزل




يونس درويش


نشر في:
الأربعاء 7 أبريل 2021 – 12:47 ص
| آخر تحديث:
الأربعاء 7 أبريل 2021 – 12:47 ص

شهدت محافظة أسيوط حالة ارتباك شديدة داخل مستشفى الصدر، عقب تداول أنباء عن قرب انتهاء كميات الأكسجين ولم تتبقي كميات لأكثر من ساعتين وتوافد عشرات سيارات الإسعاف لنقل مرضي كورونا إلي مستشفيات الحميات وأبوتيج المخصصين للعزل.

وعلي الفور انتقلت سيارات الإسعاف وقوات من مديرية أمن أسيوط برئاسة اللواء أشرف سعد حكمدار مديرية أمن أسيوط، وتم تسيير حركة المرور ونقل 21 مصاب بكورونا إلي مستشفى أبوتيج والصدر.

من جانبه قال الدكتور أسامة حجازي وكيل مديرية الصحة، إن نقل مرضي كورونا من مستشفي الصدر إلي الحميات أبوتيج إجراء وخطة لتفريغ مستشفي الصدر من المرضي الذين يقومون بعمل مسحات إيجابية صباحا ويتم حجزهم لحين نقلهم الي أبوتيج والحميات بالمساء أو في اليوم التالي نافيا تداول إشاعات حول نفاذ الأكسجين، موضحا أنه يوجد كميات احتياطية والسيارات الواردة من القاهرة وصلت المحافظة لتفريغ الأكسجين كما هو متبع منذ ظهور كورونا.

وتفقد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط منذ قليل انتظام العمل بمنظومة الاكسجين بمستشفى الصدر بحى شرق للاطمئنان على سير العمل دون أى توقف. 

واطمأن المحافظ على سير العمل بمنظومة الاكسجين وأقسام المستشفى دون أى تعطل كما أثير على بعض صفحات موقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك مشيرًا إلى أن المنظومة تعمل بكفاءة دون أى توقف ويوجد احتياطى من اسطوانات الاكسجين بالمستشفى وجميع المرضى بغرف العنايات فى حالة جيدة ويتلقون الخدمة بانتظام تحت إشراف الأطباء المتخصصين بالمستشفى .

وأكد المحافظ على وصول سيارة الاكسجين لملء خزانات الاكسجين بالمستشفى وفقًا للخطة الزمنية الموضوعة بالإضافة إلى الاعتماد على 3 مصادر للاكسجين بالمستشفى ولا يوجد ما يدعو للقلق.






الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق