ارتفاع منسوب البحر أحد آثار التغير المناخى.. اعرف ماذا فعلت مصر لمواجهته

‏تتعاون كل من وزارة البيئة والمنظمة الدولية للهجرة بالتعاون مع وزارة القوى العاملة والهجرة ومعهد بحوث الشواطئ وعدد من الشركاء غير الحكوميين لتنفيذ مشروع تقييم وتطوير استراتيجية للتصدى لآثار ارتفاع منسوب البحر على الحركة البشرية فى مصر، ضمن الاجراءات للحد من اثار التغيرات المناخية .

 يدرس هذا المشروع الآثار البيئية والإنسانية والاجتماعية والاقتصادية لتدفقات الهجرة الداخلية المتوقعة من ارتفاع منسوب سطح البحر. ‏

ويهدف المشروع إلى إجراء عدد من التقييمات السريعة لتطوير فهم الآثار والعواقب المحتملة لارتفاع منسوب سطح البحر على قضايا الهجرة والأمن الإنساني في المناطق الساحلية المنخفضة فى منطقة دلتا نهر النيل ومدن مصر الساحلية. ‏

وتم اختيار ثلاث مجتمعات محلية كنموذج يمكن تطبيقه من محافظة الإسكندرية (خليج أبوقير – ميناء شرق – منطقة المكس) والتي ستتأثر بارتفاع سطح البحر والمتقاربة في عدد السكان والمتشابهة في الظروف الاقتصادية والاجتماعية واعتمادهم على الزارعة والصيد.




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق