اكتشاف مقبرة تعود إلى حضارة الإنكا تحت منزل فى عاصمة بيرو

اكتشف علماء الآثار مقبرة تعود إلى حضارة الإنكا في قلب ليما عاصمة بيرو، حيث تم حفر المقبرة تحت منزل تقطنه الطبقة العاملة ويعتقد أنها تحتوي على رفات لعدد من الأشخاص ملفوف بقطعة قماش إلى جانب  الحلي الفاخرة.

وقال كبير علماء الآثار جوليو أبانتو لرويترز إن القبر البالغ من العمر 500 عام يحتوي على “رزم جنائزية متعددة” ملفوفة بإحكام بقطعة قماش. 

وأضاف أن المدفونين كانوا على الأرجح نخبًا من مجتمع ريريكانشو Riricancho، وهي ثقافة سكنت في يوم من الأيام ليما الحالية قبل أن يحكم الإنكا القوية إمبراطورية مترامية الأطراف عبر طول غرب أمريكا الجنوبية في القرن الرابع عشر الميلادي.

واشتهرت حضارة الإنكا ببناياتها الذهبية والمتطورة على قمة الجبل في ماتشو بيتشو ، وقد غزا الغزاة الإسبان الإنكا في عام 1532، وقال هيبوليتو تيكا ، صاحب المنزل في ليما ، في لقاء نقلته وكالة رويترز إنه شعر بالعاطفة عند اكتشاف المفاجأة.

وأضاف: “إنه لأمر مدهش.. ليس لدي حقًا كلمات أخرى لوصفها” معربًا عن أمله في أن تقدر الأجيال القادمة في حي سان خوان دي لوريجانشو الذي تقطنه الطبقة العاملة التاريخ الغني من حولهم.




الخبر من المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق