الأمريكيون يطلقون بشكل خفى قمرا صناعيا من محطة الفضاء الدولية

كشفت بيانات القوات الجوية الأمريكية، المنشورة على موقع space-track، عن إطلاق قمر صناعي أمريكي سرا من محطة الفضاء الدولية، ووفقا للمعلومات المنشورة، نال الجهاز اسم BD-28، وتعود ملكيته إلى الولايات المتحدة، وتم إطلاقه إلى المدار من محطة الفضاء الدولية.

 

ووفقا لما ذكره موقع “RT”، لم يتم الإبلاغ رسميا عن موعد وكيفية حدوث ذلك، ولكن عادة ما يتم إطلاق الأقمار الصناعية من الجزء الأمريكي من محطة الفضاء الدولية من منصات يتم نقلها من خارج المحطة باستخدام وسائل الخداع والتلاعب.

 

وفي تغريدة له على “تويتر”، افترض خبير الشؤون الفضائية الأمريكي جوناثان ماكدويل، أن القمر الصناعي قد يعود إلى شركة أمريكية خاصة لا ترغب بعد في الإعلان عن نشاطاتها.

 

في الوقت الراهن تعمل على متن المحطة الدولية، البعثة الخامسة والستون المكونة من الروسيين أوليغ نوفيتسكي وبيتر دوبروف، والأمريكيين مارك فاندي هاي وشين كيمبرو وميجان ماك آرثر، والياباني أكيهيكو هوشيدي (قائد المحطة) والفرنسي توم بيسكي.

 

 




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق