الأمير تركي بن طلال يناقش مع القيادات التعليمية خطط تطوير مخرجات التعليم في منطقة عسير

أكد صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، رئيس هيئة تطويرها، اهتمام وحرص القيادة، بمجال التعليم ومسيرته على مستوى المملكة عامة ومنطقة عسير بصفة خاصة، مشيرًا إلى استقبال سمو ولي العهد-حفظه الله- الطلبة الموهوبين والموهوبات الفائزين في معرض أيسف 2022م من الحاصلين على الجوائز الكبرى والخاصة .

جاء ذلك خلال اجتماع سموه في مكتبه بديوان الإمارة برؤساء جامعتي الملك خالد وبيشة والجامعة الإلكترونية، ومديري إدارات التعليم بالمنطقة، والإدارة العامة للتدريب التقني والمهني، والتي يتبع لها 36 كلية ومعهدًا، ضمن ورشة عمل استرشادية لمستقبل التعليم العام والعالي.

واستعرض سمو الأمير تركي بن طلال، خلال الاجتماع أبرز المنافسات المستهدفة، وقيمتها العلمية، وأوجه التعاون بين الجهات التعليمية، والدعم المطلوب من هيئة التطوير من خلال التنسيق والمتابعة، والتكريم والإشادة بالجهات المتميزة، ورعاية الاتفاقيات، وتسهيل مشاركة الجهات في المنافسات، بالإضافة إلى رصد وتوثيق النجاحات ونشرها، وتشجيع الجهات ورجال الأعمال على تبني ودعم الاختراعات والابتكارات الفائزة، وذلك وفق عدد من المعايير التي تسير بالمنطقة نحو العالمية.

ووجه سموه بتكثيف الجهود والعناية بالطلاب والطالبات، وتلبية احتياجاتهم التي تتوافق مع توجهاتهم التعليمية، وتوفير البيئة التعليمية التي تسهم في تحقيق النجاحات، والكشف عن الموهوبين والموهوبات وتقديمهم لمنصات التكريم.




الخبر من المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق