«الإصلاح» اليمني يدين تكريم «حماس» للحوثيين

وصف «حزب التجمع اليمني للإصلاح» أمس، تكريم ممثل حركة «حماس» الفلسطينية في صنعاء للجماعة الحوثية، بأنه «استفزاز لليمنيين» الذين يقاومون حرب الجماعة عليهم في مختلف المحافظات.

وأدان الحزب الخطوة التي جاءت غداة مجزرة ارتكبتها الجماعة الانقلابية المدعومة من إيران وراح ضحيتها 17 يمنيا بينهم طفلة تفحمت جثتها قرب محطة وقود بمحافظة مأرب السبت الماضي.

وكانت وسائل إعلام حوثية بثت قبل أيام خبرا عن لقاء ممثل «حماس» في صنعاء ويدعى معاذ أبو شمالة القيادي في الميليشيات الحوثية محمد علي الحوثي وهو ابن عم زعيم الجماعة، حيث قام الأول بتكريم الأخير ومنحه درعا يعبر عن امتنان الحركة للجماعة الانقلابية.

ولقيت هذه الواقعة موجة من السخط في أوساط اليمنيين والسياسيين من مختلف الأطياف المؤيدة للحكومة الشرعية، إذ رأوا في ذلك تأييدا من حركة «حماس» للانقلاب الحوثي وتنكرا لمواقف الشعب اليمني الذي دأب على مساندة القضية الفلسطينية.

في سياق يمني آخر، شدد نائب وزير الخارجية البرتغالي للشؤون الدولية يوريكو بريلهانت دياس، في حديث مع «الشرق الأوسط»، على أهمية المبادرة السعودية المتعلقة بالأزمة اليمنية، مشيراً إلى أن هجمات الحوثيين ضد المملكة، غير مقبولة على الإطلاق.

وقال المسؤول البرتغالي إن السعودية لاعب رئيسي في المنطقة «سواء بشكل فردي أو بين شركائها الإقليميين على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي»، مبيناً أن المبادرات الأخيرة التي اتخذتها المملكة تعزيز لالتزامها بالمشاركات المستقبلية التي يمكن أن تؤدي إلى السلام والازدهار الإقليمي، متوقعاً تعاوناً وحواراً أكثر قوة بين الاتحاد الأوروبي ودول الخليج.
…المزيد







الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق