«البدلاء» يقطعون الطريق على التيار الصدري

أدوا اليمين في البرلمان … والكتل عازمة على تشكيل الحكومة

شهدت الجلسة الاستثنائية التي عقدها البرلمان العراقي أمس تأدية النواب البدلاء للكتلة الصدرية اليمين القانونية، وذلك لقطع الطريق على التيار الصدري.

وعُقدت الجلسة الاستثنائية بناء على تواقيع أكثر من 50 نائباً، لأن البرلمان موجود حالياً في فترة عطلة، مدتها شهر، لمناقشة التهديدات التركية، لكن جدول الجلسة لم يتضمن سوى فقرتين، هما تعديل النظام الداخلي للمجلس، وتأدية النواب البدلاء للكتلة الصدرية اليمين القانونية، وعددهم 73 نائباً.

وأفاد متابعون بأن طلب عقد الجلسة لمناقشة التهديدات التركية كان مجرد غطاء لعقد الجلسة، لأن السبب الحقيقي لعقدها هو إصرار قوى «الإطار التنسيقي» على تأدية النواب البدلاء عن التيار الصدري اليمين القانونية.

وأكدت القوى السياسية التي شاركت في الجلسة، في بيان مشترك، انتهاء أزمة الانسداد السياسي، التي استمرت 8 أشهر بعد إجراء الانتخابات البرلمانية أواخر العام الماضي، معلنة عزمها على تشكيل الحكومة العراقية القادمة.

وقال البيان: «إدراكاً لأهمية المرحلة التي يمر بها وطننا العزيز، عقدت الكتل النيابية جلسة طارئة للقيام بخطوات فعلية لمعالجة الآثار التي تركتها مسيرة السنوات السابقة»، مبيناً أن «القوى السياسية تلتزم العمل الجاد والعاجل لتشكيل حكومة خدمة وطنية تحقق رغبات وحاجات مواطنينا، وفق مبدأ التوازن والتوافق والشراكة والالتزام بالدستور واحترام المؤسسات الرسمية والتأكيد على حل الخلافات بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان، وفقاً للدستور والقانون، وتشريع قانون النفط والغاز، وفقاً للدستور، ومتابعة إعادة إعمار المناطق المحررة والمناطق المضحية والأشد فقراً».
… المزيد


(function(d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) {
return;
}
js = d.createElement(s); js.id = id;
js.src = “//connect.facebook.net/en_GB/all.js#xfbml=1&appId=464488616916650”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));




الخبر من المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق