الرئيس السيسى فى يوم الخدمة العامة: الأوطان تبنى بأيدى أبناءها المخلصين

 

“أهنئ جميع العاملين بالجهاز الإداري للدولة، بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للخدمة العامة، هذا اليوم الذي يمثل مناسبة للتذكير بالقيم الإنسانية والأخلاقية للعمل والجد والاجتهاد، وحب الأوطان؛ الذين هم أساس الخدمة العامة، فالعمل بجد واجتهاد قيمة عظمتها الأديان السماوية، ومجدتها الطبائع الإنسانية، أما حب الأوطان فهو شرف لا يحمله إلا المخلصون، الذين هم أعمدة بلادهم.

 

وبعد مرور ثمان سنوات على وضع خطة الإصلاح الإداري، يمكننا أن نقف لننظر لثمار ما عملنا، لقد أنجزنا الكثير، ويتبقى لدينا الكثير أيضًا، فنحن نحلم بأن يسهم الجهاز الإداري للدولة في مسيرة التنمية والتقدم لبلدنا بالشكل الذي يليق بنـا وبقيمنا وحضارتنا.

 

لعل الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة هو المؤذن بدخول الجهاز الإداري للدولة في مرحلة جديدة، تؤسس للجمهورية الجديدة التي نريدها جميعا، جمهورية تسودها قيم العدالة والحوكمة وتكافؤ الفرص، وعمادها بناء الإنسان المصري القادر على القيام بدوره الحضاري والتنويري إقليميًا ودوليًا، وبوصلتها التقدم والتنمية.

 

وإذ نثمن الجهود العظيمة للعاملين بالجهاز الإداري للدولة، أجدد دعوتي لأبناء مصر الأوفياء، أحفاد الحضارة الراسخة، باستكمال مسيرة الأجداد، وبذل المزيد من السعي والجهد للحفاظ على ما تحقق من تنمية، واستكمال مسيرة البناء والإصلاح، فالأوطان لا تبني بالأماني، ولكنها تبنى بأيدي أبناءها المخلصين.. حفظ الله مصر وشعبها الأبي العظيم.”

 

 


نص كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي

مجلة التنمية الإدارية
مجلة التنمية الإدارية

 




الخبر من المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق