“الضرائب” تزف بشري سارة لأصحاب المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر‎

قال رجب محروس، مدير المكتب الفني لرئيس مصلحة الضرائب المصرية، إن المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر هي قاطرة الاقتصاد في اي دولة لان المشروعات الصغيرة هي التي تزود الشركات العملاقة بما تحتاجه في مدخلات انتاجها.

وأضاف من خلال قناة “دي ام سي” اليوم الثلاثاء، أن الدولة تولي اهتمام كبير بهذه المشروعات وقطاعاتها المختلفة وذلك من خلال عدة تسهيلات، ومنها المحاسبة الضريبية المبسطة وذلك لتحقيق مبدأ العدالة الضريبية لكافة المملولين على مستوى الجمهورية، باعتبار نها تمثل 75% تقريبا من موارد الخزانة العامة للدولة.

وأوضح أن الدولة ومصلحة الضرائب قامت بالتنسيق مع وزارة الصناعة والتجارة لإصدار قانون يضمن المعاملة الضريبية المبسطة لاصحاب المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر ويتمثل ذلك في ان كل ممول ملزم بتسجيل ضريبة على نشاطه وبالتالي يتم تحديد معاملة ضريبية خاصة له، لافتا الي انه على سبيل المثال اذا كان صاحب المشروع يحقق 250 الف جنيه مكسب في السنة يطلب منه سداد الف جنيه فقط سنوي وتم تقسيم المعاملات إلى شرائح اي انه في حال تحقيق المشروع مكاسب اقل من 500 الف جنيه تحصل ضريبة الفين ونصف سنوي بينما المكاسب اقل من مليون جنيه تحصل 5 الاف جنيه سنويا، وهذا يتعلق بحجم المبيعات والربحية.

وأشار إلى أن هناك ثقة مطلقة من الدولة في الممول الذي يقدم اقراره الضريبي ولا يتم الاطلاع على تلك الاقرارات الخاصة بالممولين الا كل 5 سنوات.






الخبر من المصدر

الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق