باب حديدي ينهي حياة طفل في المدامود شمال الأقصر

لقى طفل في الخامسة من العمر مصرعه، إثر سقوط باب حديدى في المدامود شمال الأقصر، داخل احد مراكز الشباب، وتم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى الاقصر العام لحين وصول الطبيب الشرعى .

كان اللواء خالد عبدالحميد مساعد الوزير مديرالأقصر، قد تلقى بلاغا من مركز شرطة طيبة يفيد بوفاة طفل، عقب سقوط جسم صلب عليه بمركز شباب المدامود بنجع جاد الكريم شمال الاقصر .

وتم نقل جثة الطفل «م. ع. س» 5 سنوات ومقيم المدامود نجع جاد الكريم «جثة هامدة» إثر سقوط جسم صلب عليه يعتقد أنه باب حديدى وفقا لشهود العيان.

وبسؤال والده «ع. س» ٤٠ سنة عامل، ويقيم بذات الناحية قرر أنه أثناء لهو نجله داخل مركز الشباب والرياضه بالمدامود، نجع جاد الكريم، سقط عليه باب حديدى، داخل المبنى مما نتج عنه وفاته في الحال، ولم يتهم احدا بالتسبب في ذلك.

بتوقيع الكشف الطبى على الجثة بمعرفة مفتش الصحة بالأقصر، أفاد بأن سبب الوفاة كسر بقاع الجمجمة أدى لنزيف بالمخ، ولا توجد شبهة جنائية في الوفاة .

تم تحرير محضر بالواقعة برقم ٩٥٤ لسنة ٢٠٢١، وتم العرض على النيابة العامة للتحقيق في الواقعة وانتداب الطب الشرعي للتصريح بالدفن .







الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق