برلماني يثمن موقف أسامة الأزهري من مغالطات مفتى إثيوبيا


11:32 م


الخميس 22 يوليه 2021

كتب – نشأت علي:

ثمن النائب أحمد فؤاد أباظة وكيل أول لجنة الشئون العربية بمجلس النواب، موقف وتصريحات الدكتور أسامة الأزهري، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الدينية، أحد علماء الأزهر الشريف، والتى أعلن خلالها نشر فيديو للرد على مغالطات مفتي إثيوبيا مترجم للغة الإثيوبية والأمهرية، وسيكون موجها للداخل الإثيوبي وفيه حقيقة الموقف المصري العادل في الحصول على حقها في مياه النيل.

وأعلن ” أباظة ” فى بيان له، الخميس، اتفاقه التام مع تأكيد الدكتور أسامة الأزهري بأن كل ما نطالب به هو الحق في الحياة، وألا تضع إثيوبيا يدها على الماء فيموت ويعطش الملايين من المصريين والسودانيين، وأن مصر والسودان يسعيان للتوصل لاتفاقية قانونية مع إثيوبيا في ملء وتشغيل السد الإثيوبي، إلا أن الأخيرة لا تتوانى في إجراءاتها الظالمة لبناء السد والاستئساد بمياه النيل، لذا تشن إثيوبيا هجومًا على الدولتين من خلال إجراءاتها التعسفية بخصوص السد، وأخرى سياسية حدثت في مجلس الأمن.

وقال النائب أحمد فؤاد أباظة، إن الدكتور أسامة الأزهري كان واضحا وحاسما فى تصريحاته التي أكد فيها أن بيان مفتي إثيوبيا به الكثير من المغالطات الدينية، وأن أول تلاعب قام به رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، هو عدم مخاطبته للداخل الإثيوبي، ولكن وجه رسالة باللغة العربية وجرى نشرها على القنوات الإثيوبية حتى تصل للدول العربية وتنضم لصف دولته عبر تزييفه للدين، مؤكداً أن الملايين من المواطنين المصريين والأفارقة والعرب ينتظرون رد الدكتور أسامة الأزهرى على المغالطات التى جاءت في بيان مفتي إثيوبيا.

وكان الدكتور أسامة الأزهري، أكد أن إثيوبيا بها 83 لغة، واللغة العربية الأقل تداولا بينهم، مشيرًا إلى أن مفتي إثيوبيا سعى من خلال بيانه لصياغة حجج دينية مغلوطة صور بها كون مصر هي المعتدية والظالمة على بلاده، وأن مصر تريد الانفراد بمياه النيل وصور أن رئيس الوزراء الحالي عادل في حكمه كالنجاشي، وشتان ما بين من أنصف المسلمين الأوائل أثناء الهجرة إليه ولا يظلم عنده أحد، ومن يحاول التعدي على حياة 150 مليون مواطن في السودان ومصر.




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق