بطريقةٍ بشعة، إنتحار مسؤول باللجنة الأولمبيّة اليابانيّة

توفي مسؤول كبير باللجنة الأولمبية اليابانية بعد أن ألقى بنفسه أمام قطار مترو الأنفاق صباح اليوم الإثنين، حسبما أفاد تلفزيون “نيبون” المحلي نقلا عن مصادر في شرطة العاصمة طوكيو.

 

وحسب الشبكة التلفزيونية، فإن الشرطة تحقق في حادث وفاة المسؤول ياسوشي موريا البالغ من العمر 52 عاما، على أنه إنتحار، وفقا لما نقلته شبكة تلفزيون الصين الدولية.

 

ويعارض كثير من اليابانيين إستضافة طوكيو للألعاب الأولمبية هذا العام في ظل تفشي فيروس كورونا، حيث أظهر إستطلاع للرأي أن حوالي 80 في المائة من اليابانيين يعارضون إستضافة هذه البطولة.

 

وأتخذ قرار بمنع المشجعين من القدوم إلى اليابان، على أن يتخذ القرار بشأن عدد المشجعين المحليين المسموح لهم حضور الألعاب بعد إنتهاء حالة الطوارئ في طوكيو في 20 جوان.

 

وتم تخفيض عدد المسؤولين والمشاركين في الوفود القادمة إلى طوكيو من الخارج إلى النصف تقريبا، ليصل العدد إلى 78 ألفا، مع دعوات لمزيد من التخفيض.

 

ويحذر باحثون في مجال الاقتصاد من أن إلغاء الألعاب الأولمبية سيكلف اليابان حوالي 1.8 تريليون ين (16.6 مليار دولار)، وفق ما ذكرت “فرانس برس”.

 

 

 

 

وكالات






الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق