بغداد تعلن احباط محاولة جديدة لاستهداف قاعدة بلد الجوية

أعلنت السلطات العراقية ، الجمعة ، ضبط أربع منصات وصواريخ كاتيوشا كانت تستهدف قاعدة بلد الجوية التي تضم متعاقدين أمريكيين ، وتعرضت لهجوم صاروخي أمس.

وقالت خلية الاعلام الامني في بيان ان “مفارز وكالة المخابرات والتحقيقات الاتحادية بوزارة الداخلية تمكنت من ضبط اربعة صواريخ كاتيوشا مع اربع منصات مخبأة في احد بساتين منطقة زنبور بمحافظة ديالى”.

واضاف البيان ان الصواريخ معدة لاستهداف قاعدة بلد الجوية بمحافظة صلاح الدين.

افاد مصدر امني لوكالة فرانس برس ان القاعدة الواقعة على بعد 85 كيلومترا شمالي بغداد تعرضت لقصف بصواريخ الكاتيوشا ليل الاربعاء.

وأوضح المصدر أن “ثلاثة صواريخ سقطت خارج القاعدة” في قرية مجاورة ، فيما سقط صاروخان “بالقرب من مقر الشركة الأمريكية المتخصصة في صيانة الطائرات” المتضمنة في القاعدة ، ولم تسجل إصابات أو أضرار.

بعد أقل من ساعة على قصف قاعدة بلد ، تعرضت قاعدة فيكتوريا ، التي تضم عسكريين أمريكيين في مطار بغداد ، لهجوم بثلاث طائرات مسيرة ، أسقطت إحداها ، بحسب الجيش العراقي في بيان يوم الخميس.

الهجوم على مطار بغداد هو الرابع في العراق بطائرة بدون طيار مفخخة ، لكن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها استخدام هذه التكنولوجيا الهجومية الجديدة في العاصمة العراقية.

ويعزو الخبراء هذه التقنية إلى الفصائل المسلحة الموالية لإيران في العراق ، وتشبه الهجمات التي يشنها المتمردون الحوثيون في اليمن الموالي لإيران ضد السعودية.

المقال من المصدر




الخبر من المصدر

تمت ترجمة هذا الخبر باستخدام ادوات الترجمة الفورية من Google

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق