بكين تحذر واشنطن من “إشارات خطيرة للغاية” بشأن تايوان


حذر وزير الخارجية الصيني وانغ يي من “إشارات خاطئة وخطيرة للغاية” ترسلها الولايات المتحدة بشأن تايوان.

ونبه وزير الخارجية الصيني نظيره الأمريكي أنتوني بلينكن إلى أنه كلما ازدادت أنشطة استقلال تايوان كلما قل احتمال التوصل إلى تسوية سلمية.

ونقل بيان لوزارة الخارجية الصينية، اليوم السبت عن وانغ قوله لبلينكن يوم الجمعة في نيويورك، إن الولايات المتحدة تحاول تقويض سيادة الصين ووحدة أراضيها فيما يتعلق بتايوان.

وأكد وانغ لبلينكن أن تايوان شأن داخلي وليس لأمريكا أي حق للتدخل، مضيفا: “واشنطن تحاول تقويض سيادة بكين وملتزمون بمبدأ بلد واحد ونظامين”.

فيما قال وزير الخارجية الأمريكي: “ناقشت خلال لقائي نظيري الصيني الحاجة للحفاظ على خطوط اتصال مفتوحة بين واشنطن وبكين”.

وأضاف: “بحثت مع نظيري الصيني سبل إدارة العلاقات بين الجانبين خاصة في أوقات التوتر”.

وفي قضية أخرى، دعا وزير الخارجية الأمريكي خلال لقائه رئيس الوزراء الأرميني إلى انخراط أرمينيا وأذرييجان في عملية السلام.

ومضى في حديثه: “لا يمكن أن يكون هناك حل عسكري للنزاع بين أرمينيا وأذربيجان”.

والجمعة، تبادلت أرمينيا وأذربيجان، الاتهامات بكسر اتفاق هش لوقف إطلاق النار، توصل له الجانبان الأسبوع الماضي.




الخبر من المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق