بينالي الدرعية للفن المعاصر يكشف تفاصيل البرنامج الثقافي لدورته الأولى

كشفت مؤسسة بينالي الدرعية، عن تفاصيل البرنامج الثقافي للدورة الأولى من “بينالي الدرعية للفن المعاصر”، الذي يتضمن فعالياتٍ تعليمية وتدريبية وتفاعلية متنوعة، سيقدمها البينالي لزوّاره حتى 11 مارس 2022 في حيّ جاكس بالدرعية.

سلسلة متكاملة من الأنشطة

ويزخر البرنامج الثقافي للبينالي بسلسلة متكاملة من أغنى الأنشطة والتجارب الفنية التفاعلية التي صُمّمت خاصة لتحفيز الحوار الإبداعي، والاستفادة من زخم المشهد الفني المحلي المزدهر،

وإرساء أساس معرفي لتجربة إبداعية مستدامة، وقد استُوحي البرنامج بمساراته وأنشطته من الفن والإرث الثقافي في المملكة وخارجها، ليوفر منصةً فريدة للاستكشاف والتبادل الإبداعي.

تجربة تفاعلية

بدورها أكدت الرئيس التنفيذي لمؤسسة بينالي الدرعية آية البكري، أن فعاليات البرنامج الثقافي للبينالي تعد عنصراً أساسياً في تحقيق مهمة استكشاف عوالم الثقافة الفنية التشكيلية من المملكة وخارجها، مضيفةً، لقد صُممت هذه الفعاليات بعناية تامة لتوفير تجربة تفاعلية شاملة للجميع، ونأمل أن تمنح مجموعة الأنشطة والتجارب والحوارات المتنوعة فرصاً استثنائية للزوار المحليين والدوليين وتمكنهم من خوض رحلة الاكتشاف وإشعال إبداعهم وإرواء شغفهم بالفنون، وتابعت، نتطلع بحماس كبير إلى الترحيب بجميع زوّار البينالي ودعوتهم لاستكشاف عوالم الثقافة الفنية التشكيلية.

كسر الحواجز

من جانبها قالت مصممة البرنامج الثقافي في بينالي الدرعية للفن المعاصر رنيم الفارسي: “هدفنا هو كسر الحواجز وتسهيل التفاعل والمشاركة في المشهد الفني، ودعم التبادل الفكري والإبداعي عبر إعداد برنامج تفاعلي قائم على التعليم والاستكشاف والتجارب الغنية”.

وتعد فعاليات البرنامج الثقافي بمثابة الجزء الأكثر تأثيراً ضمن المبادرات الرامية إلى تحفيز الشمولية والتوعية والتثقيف لإحداث تأثير عام وواسع النطاق على أفراد المجتمع، ومن خلال تعزيز الشغف بالمشهد الثقافي والإبداعي في المجتمع سنتمكن من إثراء الحوار المتبادل بين عالم الفن المعاصر وجميع الأفراد”.

تعزيز دمج الفن والثقافة

ويقدم البرنامج الثقافي للبينالي بالشراكة مع هيئة تطوير بوابة الدرعية زيارات مدرسية تهدف إلى تعزيز دمج الفن والثقافة في حياة الطلاب اليومية والتجارب التعليمية، ومن خلال الأدوات التعليمية المطورة بعناية ستؤدي هذه الزيارات دوراً أساسياً في تعزيز اهتمام الأجيال القادمة من الطلاب بالفن، كما سيتم إطلاق برامج المعلمين وبرامج التدريب بهدف تمكين المعلمين والمشرفين من التفاعل مع الطلاب وضمان استمرارية نقل المعرفة خارج جدران البينالي.

حدث تاريخي

وبهذه المناسبة عبّر الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية جيري إنزيريلو عن سعادته بالشراكة مع مؤسسة بينالي الدرعية ورحب بالفنانين المشاركين في البينالي والزوار، واصفاً هذه الفعالية بالحدث التاريخي والفرصة المثالية لإبراز الدرعية كمركز مهم للثقافة والتراث بمنطقة الشرق الأوسط، مؤكداً التزام الهيئة بترسيخ مكانة الدرعية عالمياً عبر تطوير مشهد فني استثنائي، مبيناً، أن بينالي الدرعية للفن المعاصر ما هو إلا نقطة البداية لبرنامج الفعاليات الفنية والثقافية العالمية التي ستُطلق في الدرعية خلال المدة المقبلة.

منصة “فانتازيا”

ويقدم بينالي الدرعية للفن المعاصر ضمن فعاليات البرنامج الثقافي المستمرة مخيم الأنشطة الفنية للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و14 عاماً، المقرر إطلاقه في يناير المقبل، وصُمّم المخيم من قبل منصة “فانتازيا”، وهي منصة تعليمية رائدة في التعلم التفاعلي والاجتماعي العاطفي أُنشئت من قِبل مؤسسة إليزا صيدناوي، وسيتخلل المخيم ورش عمل تقدّم تجارب تعليمية تفاعلية محفّزة تدعم التعليم الأساسي للأطفال.

فعالية (DB Art 101s)

كما سيقدم البينالي فعالية (DB Art 101s) وهي عبارة عن سلسلة من الحوارات التعريفية للإجابة عن أسئلة حول المفاهيم الأساسية في عالم الفن والثقافة، مثل “ما هو الفن المعاصر” و”ما هو دور القيّم الفني؟” و”تعريف قانون الفن” و”ما هو البينالي؟”، وسيقود سلسلة هذه الحوارات خبراء في القطاع بمن فيهم برايان باترفيلد، والدكتورة إيمان الجبرين، والدكتورة عفت الفدغ، والدكتورة إيمي مشوسكي، والدكتور توماس شنايدر، ويايوي شيونويري.

ورش عمل تفاعلية

ويتضمن البرنامج الثقافي ورش عمل تفاعلية لجميع الفئات العمرية وخلفياتهم الفنية، التي صُممت خاصة لتوفر فرصاً نوعية أمام الزوار لتطوير مهاراتهم وتوسيع ممارساتهم الفنية، واستكشاف الكثير من الموضوعات بما فيها صناعة الزجاج، والطباعة الخشبية، وفن العمارة بالطين، إضافةً إلى وضع تصورات جديدة لفنون “السدو والسينوغرافيا”، كما سيدعم معهد مسك للفنون بخبرات فنية برنامج البينالي عبر ورش عمل متعددة مصممة لجميع الأعمار.

دروس ودورات تخصصية

كما يقدم البرنامج الثقافي لعشاق الفن دروساً تخصصية بمشاركة معهد سوذبيز للفنون ومؤسسة مشاريع الفنون الحضرية، وتشتمل هذه الدروس على عدد من الدورات المتخصصة التي تهدف لمساعدة الفنانين والمهنيين على مواصلة نموهم من خلال التركيز على تنمية المهارات النظرية والعملية المرتبطة بالمشهد الفني الحالي في المملكة مثل قانون الفن، وإدارة الفنون، وتقديم نفسك إلى عالم الفن، وإنتاج الفن العام.

فرص مميزة

ويوفر البرنامج الثقافي لبينالي الدرعية للفن المعاصر في نسخته الأولى عدداً من الفرص المميزة أمام العائلات للمشاركة في تجارب مسلية، من بينها البحث عن الكنز، والميكرفون المفتوح، والألغاز، والجداريات الفنية، إلى جانب الاستمتاع بجدار تفاعلي طورته شركة مدوام لتحدي المعرفة الفنية للأطفال.

(function() {
var _fbq = window._fbq || (window._fbq = []);
if (!_fbq.loaded) {
var fbds = document.createElement(‘script’);
fbds.async = true;
fbds.src=”https://connect.facebook.net/en_US/fbds.js”;
var s = document.getElementsByTagName(‘script’)[0];
s.parentNode.insertBefore(fbds, s);
_fbq.loaded = true;
}
_fbq.push([‘addPixelId’, ‘600367750058286’]);
})();
window._fbq = window._fbq || [];
window._fbq.push([‘track’, ‘PixelInitialized’, {}]);

var fb_param = {};
fb_param.pixel_id = ‘6013627249590’;
fb_param.value=”0.00″;
fb_param.currency = ‘USD’;
(function(){
var fpw = document.createElement(‘script’);
fpw.async = true;
fpw.src=”https://connect.facebook.net/en_US/fp.js”;
var ref = document.getElementsByTagName(‘script’)[0];
ref.parentNode.insertBefore(fpw, ref);
})();




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق
شاهد الحادثة: