تأييد مصري ـ أميركي لخطة إخراج «المرتزقة» من ليبيا

وسط تشديد مصري – أميركي مشترك على أهمية إجراء الانتخابات في ليبيا في موعدها بحلول 24 ديسمبر (كانون الأول) المقبل، وتأييدهما لخطة إخراج جميع القوات الأجنبية و«المرتزقة» من البلاد، أبلغ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي محمد المنفي، رئيس المجلس الرئاسي الليبي، دعمه الكامل إجراء الانتخابات الليبية في موعدها.
وأيدت الحكومتان الأميركية والمصرية في ختام أحدث جولات الحوار الاستراتيجي بينهما «خطة عمل اللجنة العسكرية الليبية المشتركة لإزالة جميع القوات الأجنبية والمقاتلين والمرتزقة».
وأكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في اتصال هاتفي، مساء أول من أمس، مع المنفي دعم بلاده الكامل للمسار السياسي لتسوية الأزمة الليبية في جميع المحافل الثنائية والإقليمية والدولية، والحرص على تعزيز التنسيق الوثيق مع الجانب الليبي، خلال الفترة الحالية لضمان توحيد المؤسسات الليبية، وصولاً إلى إجراء الانتخابات الوطنية في موعدها المحدد قبل نهاية العام، بناءً على القوانين التي أقرها البرلمان الليبي، وذلك كخطوة مهمة وفارقة للانتقال بليبيا إلى واقع جديد، ونظام سياسي مستدام يستند إلى إرادة الشعب الليبي باختيارهم الحر.
ونقل المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية عن المنفي، الذي بدأ أمس زيارة إلى فرنسا لحضور مؤتمر باريس حول ليبيا، إعرابه عن تقديره لما وصفه بالجهود المصرية الحثيثة والمساندة، الصادقة لليبيا منذ اندلاع الأزمة بها وحتى الآن، «في إطار دور مصر الرائد عن طريق المساهمة في استعادة المؤسسات الوطنية، وتوحيد الجيش الوطني الليبي»، فضلاً عن الدور الحيوي لنقل التجربة المصرية التنموية إلى ليبيا، والاستفادة من خبرة وإمكانات الشركات المصرية العريقة في هذا الصدد.
كما أكد المتحدث دعم مصر الكامل لجهود سحب المقاتلين الأجانب والمرتزقة من ليبيا، في إطار ثوابت الموقف المصري تجاه تحقيق المصلحة العليا للدولة الليبية، وإنهاء جميع أشكال التدخلات الأجنبية بها. ومن جانبه، أشاد المنفي بالجهود المصرية في استضافة اجتماع اللجنة العسكرية المشتركة (5+5) مع ممثلي دول الجوار في القاهرة، وقال إن الاتصال بحث آخر المستجدات السياسية، كما تم تبادل وجهات النظر حول مؤتمر باريس، المزمع عقده غدا الجمعة.
وجاء هذا الاتصال بعد اجتماع مفاجئ عقده المنفي مع عبد الحميد الدبيبة، رئيس حكومة الوحدة، مساء أول من أمس، ناقشا فيه الاستعداد للمشاركة في مؤتمر باريس الذي يعقد بمشاركة عدد كبير من رؤساء الدول والحكومات، والمنظمات الدولية.
إلى ذلك، قال الدبيبة إنه مع خالد شكشك، رئيس ديوان المحاسبة، بحثا إجراءات تنفيذ عدد من المشاريع الخاصة بالطرق والكهرباء، بهدف وضع خطة معتمدة تضمن نجاح هده المشروعات، كما ناقشا ملف اللقاحات وآليات توزيعها بشكل مهني.
من جهة ثانية، أطلع أعضاء المجلس الاجتماعي بمرزق، الدبيبة لدى اجتماعهم به في العاصمة طرابلس، أمس، على جهود عودة الأسر المهجرة بالمنطقة، والمتطلبات اللازمة لإعادة تأهيل المدينة لتحقيق عودة آمنة، تضمن التعايش السلمي بين جميع المكونات.
من جهة أخرى، أعلن «اللواء 444 قتال» التابع لحكومة «الوحدة الوطنية» اعتقال شخصين متهمين في قضايا خطف وقتل، والكشف عن مواقع جديدة للمقابر الجماعية في مدينة ترهونة بغرب البلاد.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

(function(d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) return;
js = d.createElement(s); js.id = id;
js.src = “//connect.facebook.net/en_US/sdk.js#xfbml=1&version=v2.5&appId=466749160189246”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق