ترجمة روايتين قصيرتين للأديب الإسبانى سرفانتس.. تعرف عليهما

صدر حديثا روايتان قصيرتان هما “الخادمة الشهيرة” و”العجوز الغيور”، للأديب الإسبانى الطليعى ميجيل دى ثيربانتس بترجمة عبد الهادى سعدون، وذلك ضمن مشروع “أعمال ثربانتس” الذى أطلقته منشورات تكوين ودار الرافدين العام الماضي، والذى يشتمل على ترجمة 12 رواية قصيرة (نوفيلا).

وميجيل دى سرفانتس سافيدرا، مؤلفٌ إسبانى وشاعرٌ وكاتب مسرحي، وتُعتبر رواية دون كيشوت الرواية النموذجية الأولى ذات الأسلوب الأدبى الحديث فى عصره.

تأثيره على اللغة والأدب الإسبانيين ضخمُ جدًا، حتى إن اللغة الإسبانية معروفة باسم لغة سرفتانتس. تشتهر كلٌّ من رواياته وشعره بالهجاء الذكى وسهولة فهمه بالنسبة للقارئ العادى، ومن هنا جاء لقبه بأمير الذكاء.

درس العمارة والأدب والفن فى روما عندما كان شابًا، ثم انضم إلى البحرية الإسبانية، وأثناء خدمته فى البحرية أُصيبت ذراعه اليسرى بجروحٍ بالغة ولم يتمكن من استخدامها بعد ذلك، واعتبر ذلك رمزًا للشرف والتضحية.

العجوز الغيور

عاش حياته فقيرًا وكافح للحصول على المال حتى نشر وراية دون كيشوت عام 1605. وقد كان هدفه الوحيد من الكتابة هو إعطاء القراء نسخة عن الحياة الواقعية والتعبير عن وجهة نظره بلغة واضحة يمكن أن تصل للجميع، وللأسف لم تجلب له الرواية الشهرة والمال اللذين استحقتهما، وتصور الرواية حياة رجل مسن يسعى للمغامرة بسبب ولعه بقصص الفرسان الشجعان، وأصبحت فيما بعد الرواية الأكثر مبيعًا فى العالم.

كتب فى عام 1613 مجموعة من القصص تدعى الروايات المثالية، ونشر فى العام التالى Viaje del Parnaso. أمّا فى 1615 فقد نشر Eight Comedies and Eight Ne Interludes. وبعد نشر هذه الروايات عمل على روايته الأخيرة التى أطلق عليها اسم Los Trabajos de Persiles y Sigismunda حتى وفاته ونشرت عام 1617.




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق