تفاصيل رحلة هليكوبتر ناسا الـ 15 على سطح المريخ

حققت هليكوبتر Ingenuity التابعة لوكالة ناسا الآن ثلاثة أضعاف عدد الرحلات الجوية المقررة لها بعد إكمال الرحلة الخامسة عشرة الناجحة على الكوكب الأحمر، وحلقت المركبة بسرعة حوالي 11 ميلاً في الساعة لما يزيد قليلاً عن دقيقتين، حيث بدأت رحلتها مرة أخرى إلى موقع الهبوط الأصلي لتلتقي بمركبة المريخ المثابرة.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، كانت هذه الرحلة الثانية منذ أسبوعين من انقطاع التيار الكهربائي، وفي تغريدة، كتب مختبر الدفع النفاث التابع لناسا: “أكملت طائرة #MarsHelicopter بنجاح رحلتها الخامسة عشرة على سطح المريخ”.

وحلقت الهليكوبتر لمدة 128.8 ثانية، وتعد الرحلتان الرابعة عشرة والخامسة عشرة أيضًا أول رحلات تكتمل في صيف المريخ، عندما دارت دوارات المروحية بشكل أسرع لتحقيق الرحلة بسبب درجات الحرارة الأكثر دفئًا وانخفاض كثافة الهواء.

وتتجه مركبة المثابرة الجوالة حاليًا جنوبًا من موقع هبوطها على Jezero Crater ، بينما تقوم مروحية Ingenuity باستكشاف المواقع لمساعدتها على رسم طريقها على الأرض.

ووصلت الهليكوبتر إلى كوكب المريخ مرتبطًة ببطن المثابرة، والتي حطت على سطح المريخ في 18 فبراير بعد رحلة استمرت حوالي سبعة أشهر عبر الفضاء.

وجدير بالذكر أنه أجرت المثابرة أول تجربة قيادة لها على المريخ في 4 مارس، كما أنه في 4 أبريل، أكدت وكالة ناسا أن الهليكوبتر قد أُسقط على سطح المريخ من المكان المربوط به في المثابرة استعدادًا لرحلتها التاريخية.




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق