دعم أمريكى وغضب روسى.. قميص أوكرانيا يثير جدل قبل يورو 2020.. اعرف القصة

قالت صحيفة الجارديان البريطانية أن حالة من الغضب سيطرت على رد فعل المسئولين الروس بعدما كشف رئيس اتحاد كرة القدم فى أوكرانيا عن القميص الجديد لمنتخب بلاده، والذى يحمل خريطة لأوكرانيا، تشمل شبه جزيرة القرم، التى قامت روسيا بضمها فى عام 2014.

وتم الكشف عن قميص أوكرانيا الجديد أمس، الأحد، قبل أيام من انطلاق بطولة كأس العالم الأوروبية 2020، ونشره رئيس الاتحاد الأوكرانى لكرة القدم أندريى بافيلكو على صفحته الرسمية على فيس بوك.

وكتب بافيلكو يقول: ” نؤمن أن ظل أوكرانيا سيمنح القوة للاعبين، لأنهم سيحاربون من أجل كل أوكرانيا”. وكل الأوكرانيين، من سيفاستبول وسيمفربول إلى كييف، ومن دونتيسك ولوجانسك حتى أوزجورد سيدعمونهم فى كل مباراة”.

 وتقع مدينتا سيفستابول وسيمفروبول فى شبه جزيرة القرم تحت سيطرة روسيا، بينما تخضع دونتيسك ولوجانسك تحت سيطرة قوات موالية لموسكو.

وعلى صدر القميص الأصفر تظهر حدود أوكرانيا بالأبيض، مع شعار” المجد لأوكرانيا”. بينما كتب على ظهر القميص شعار ” المجد لكل الأبطال”. وقد أصبحت العباراتان مستخدمتان على نطاق واسع فى الجيش وبين أنصار ثورة 2014 التى أطاحت بفيكتور يانكوفيتش، الذى يعيش حاليا فى روسيا.

 

 وقلت وكالة ريا نوفوستى الروسية عن النائب البرلمانى ديمترى سيفيشيك قوله أن القميص يمثل استفزازا سياسيا، وأضاف أن إظهار خريطة أوكرانيا التى تضم أراض روسية أمر غير قانونى.

 من جانبها، قالت ماريا زاخروفا، المتحدثة باسم الخارجية الروسية على مواقع التواصل الاجتماعى، أن الشعارات الموجودة على القميص قومية، وأن شعار “المجد لأوكرانيا، المجد للأبطال” يشبه شعارات النازى فى ألمانيا.

 لكن السفارة الأمريكية فى كييف أعلنت دعمها للقميص الجديد، وكتبت فى منشور على تويتر “أحببنا المظهر الجديد.؟ المجد لأوكرانيا”، وأضافت هاشتاج القرم أوكرانية.

 

 

 






الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق