دفعة جديدة.. فرنسا تمنح تونس 500 ألف لقاح مضاد لكورونا


استقبل الرئيس التونسي قيس سعيّد، ظهر اليوم الخميس، بقصر قرطاج، جون باتيست لوموان، وزير أوروبا والشؤون الخارجيّة الفرنسي،

وأعلن “باتيست” أن بلاده قررت منح تونس دفعة جديدة بـ500 ألف جرعة من اللقاحات ضدّ كوفيد-19، وهو ما سيُرفّع عدد الجرعات الممنوحة إلى ما يفوق مليون جرعة، وذلك فضلا عن معدّات طبيّة وأوكسجين ستصل اليوم الخميس 22 جويلية 2021.

وبذلك يصل إجمالي اللقاحات التي منحتها فرنسا إلى تونس، إلى مليون و100 ألف جرعة.

وكان “لوموان” محمّلا برسالة خطّية موجّهة إلى الرئيس التونسي من قبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

ونوّه الرئيس التونسي، خلال هذا اللقاء، بعلاقات الصداقة المتميّزة التي تجمع بين البلدين والتي تجسّدت، مؤخّرا، عبر إرسال فرنسا لمعدات وتجهيزات طبية متنوّعة وجرعات لقاح وكميات من الأكسيجين لدعم جهود تونس في مواجهة تفشي فيروس كوفيد-19.

ومن جانبه، أفاد جون باتيست لوموان بأن الرئيس إيمانويل ماكرون كلّفه بتجديد التعبير عن تضامن الشعب الفرنسي مع الشعب التونسي في هذا الظرف الصحي الاستثنائي. 

وكان هذا اللقاء مناسبة للتأكيد على تمسّك تونس وفرنسا بضرورة تضافر الجهود الدوليّة لضمان مجابهة ناجحة وشاملة للأزمة الصحيّة الراهنة تنفيذا لقرار مجلس الأمن 2532 لسنة 2020 الذي تمّ اعتماده بمبادرة مشتركة بين البلدين.

وأدلى جون باتيست لوموان، عقب اللقاء، بتصريح أشار من خلاله، بالخصوص، إلى أن المحادثة تناولت، أيضا، الاستعدادات الجارية لاحتضان تونس للقمة 18 للفرنكوفونية، فضلا عن استعراض واقع التعاون الثنائي لا سيّما في مجال التعليم العالي وتيسير تنقّل الطلبة التونسيين لمواصلة دراستهم بفرنسا.




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق