«زي النهارده».. وفاة الدكتور مصطفى خليل رئيس الوزراء الأسبق 7 يونيو 2008

في قرية (كفر تصفا) إحدى قرى محافظة القليوبية في مصر ولأب كان من ملاك الأرض (كما يقولون من الأعيان)ولد الدكتور مصطفى خليل عام 1920، ودرس في كلية الهندسة وتخرج فيها في عام 1941، سافر في بعثة دراسية إلى الولايات المتحدة الأمريكية وهناك حصل على الدكتوراه من جامعة(إلينوى)فى1951 وفى الفترة من عام 1951وحتى عام 1956عمل أستاذاً مساعداً في كلية الهندسة (جامعة عين شمس)، شغل بعدها مناصب وزارية عديدة في الفترة من عام 1956 إلى 1966، ومن هذه المناصب وزارة المواصلات والنقل والاتصالات،ونائباً لرئيس الوزراء لشؤون النقل والمواصلات،ثم نائباًلرئيس الوزراء لشؤون الكهرباء والبترول والطاقة، وذلك في حكومة الوحدة، التي نشأت بين مصر وسوريا في الفترة من عام 1958 وحتى عام 1961وفى 1966 استقال لظروف صحية ثم شغل بعد ذلك منصب رئيس الإذاعةوالتليفزيون، أو الهيئة العامة للإذاعة والتليفزيون في الفترة من يونيو عام 1970 وحتى أبريل عام 1971،حيث انتخب بعدها أميناً عاماً للاتحاد الاشتراكى وكلفه الرئيس السادات بالعمل على تغييرالنظام السياسى في مصر،من نظام الحزب الواحد إلى نظام الأحزاب الذي أخذت به مصر بعد ذلك في شكل منابر.رافق الدكتورمصطفى خليل الرئيس السادات في رحلته الشهيرة إلى القدس في نوفمبر عام 1977، وكُلِّف بعدها برئاسة الوزراء وشكَّل الحكومة في الفترة من أكتوبر عام 1978، وحتى مايو عام 1980عام 1980، شغل الدكتور مصطفى خليل منصب نائب رئيس الحزب الوطنى، ومما يذكر له أنه قام بإعداد الخطة القومية لتحديث وسائل النقل والمواصلات في مصر من 1959 إلى 1965، وأيضا إعداد الخطة الصناعية القومية الثانية عام 1966 وإعداد الهيكل التنظيمى لأول قطاع عام والقوانين الخاصة المتعلقة به،وللدكتور مصطفى خليل مؤلفات منها تقويم الصراع من أجل السيطرة على صناعة البترول العالمية وأزمة البترول في الولايات المتحدة، وبحث عن السياسة البترولية العربية خلال حرب أكتوبر، وبحث عن هيئة قناة السويس بعد إعادة افتتاحها. إلى أن توفى «زي النهارده»فى 7 يونيو 2008 عن 88 عاماً، وشيع جثمانه في جنازة عسكرية تقدمها الرئيس مبارك وأحمد نظيف وفتحى سرور وصفوت الشريف وشيخ الأزهر والمشير طنطاوى.






الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق