«سعيدة» ملحمة العشق والحرية بنادى أدب مصر الجديدة  

عقد نادى أدب مصر الجديدة أمسية لمناقشة راوية «سعيدة ملحمة العشق والحرية» للأديبة شاهيناز الفقى أدار الأمسية شرقاوى حافظ رئيس النادى، حيث أوضح أن رواية سعيدة تنتمى للقصص الأجتماعى، والذى يغلب عليه الطابع التاريخى، فتدور أحداثها في آواخر القرن التاسع عشر أثناء حكم الخديوي إسماعيل وحتى عزله وتولي ابنه توفيق الحكم وتتعرض الرواية للعديد من القضايا الهامة في تاريخ المنطقة منها تجارة العبيد التي كانت رائجة في ذلك الوقت من خلال الفتاة سعيدة التي تقع في الأسر، وتباع لتاجر رقيق يصحبها في رحلة من السودان إلى مصر. ومن خلال هذه الرحلة  عبر درب الأربعين نتعرف على علاقة مصر بالسودان  والتدخل الأجنبي  في مصر  وحروب القرم التي خاضتها الخلافة العثمانية وتمرد الأقليات ضد الخلافة.

وأوضح  الكاتب ياسر انور فى مداخلته أن من أهم القضايا التي تطرقت لها الرواية هي بداية الشرارة الأولى لفكرة إقامة وطن قومي لليهود في فلسطين.

وتعرض الكاتبة لتلك القضايا الشائكة المتعددة والمتنوعة من خلال الأحداث الاجتماعية والعلاقات المتشابكة  بين الشخصيات والتى تعد مغامرة محفوفة بالمخاطر 
ويقول الشاعر والكاتب ايهاب عبد السلام أن الكاتبة لاتتعمد الإطالة فى المل ولكنها تصل بعمق لما تريده من الحوار فى لمحات ذكية وربط متقن  ما بين المواقف الذى يشهدان أبطال الرواية والاحداث التاريخية لتفجر العديد من القضايا والتساؤلات بحرفية سينارست متمكن من أدواته 
ويقول الدكتور محمد عليوة استاذ النقد الادبى بكلية دار العلوم جامعة القاهرة أن الرواية تحمل فى عنوانها ملحمة العشق والحريةوهم  نقيدان حيث أن  العشق عبودية وهو عكس الحرية التى يسعى أليها أبطال الرواية برغم العديد من القيود التى تعرقل تحقيق أحلامهم مؤكدا أن الكاتبة نجت بأعجوبة من الوقوع فى الاخطاء التاريخية التى قد يقع فيها اى كاتب روائي عندما يقدم على كتابة عمل تاريخى والرواية توضح الضعف الانسانى عندما يستعبده جسده وفكرة الحرية من تلك العبودية 
وتقول الكاتبة نيهال القويسنى فى مداخلتها أن رواية سعيدة تحمل رؤية إنسانية بالغة العمق لتركيبة النفس البشرية من خلال نقاط الضعف والقوة فى سلوب سرد راقى وقدرة هائلة على تشابك شخصيات الرواية مع الاحداث بطريقة لا تصيب القارئ بالملل كما أنها صنعت من خلال سردها للتفاصيل بانوراما للأحداث لتوضح الزوايا المختلفة لكل شخصية ومفاهيمها وخلفياتها فى صورة وجبة دسمة من السرد القصصي المتعمق فى أغوار النفس البشرية 
يذكر أن للكاتبة العديد من الإصدارات منها:« رواية سنوات التيه» ومجموعة قصصية «الدبلة والمحبس – نخلة عزرا » ورواية «يا شمس أيوب» الفائزة بجائزة إحسان عبد القدوس
شارك فى مداخلات الحلقة النقاشية  الأديبة والناقدة هبة السهيت والكاتبة عزة عز الدين والروائية ايمان عنان والشاعران  سامى سلوم ومحمد المساعيدى والقاصة هدى مصطفى والشاعر علاء المصري والأديب طارق منصور وكوكبة من المهتمين بالشأن الثقافي والأدبى.

اقرأ أيضا | نادر صلاح الدين يختتم ورشة الكتابة المسرحية بمهرجان شرم الشيخ 

(function (d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) return;
js = d.createElement(s); js.id = id;
js.src = “//connect.facebook.net/en_US/sdk.js#xfbml=1&version=v2.8&appId=1359824187410363”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق