سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة: خطاب عباس “مليء بالكذب”

(CNN)– قال سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة جلعاد أردان، يوم الجمعة، ردا على خطاب رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في الجمعية العامة للأمم المتحدة، إن “الرئيس عباس يستخدم الأمم المتحدة كمنصة للتحريض على الكراهية ضد إسرائيل ، بينما يمجد الإرهابيين الذين يمولهم هو نفسه”.

ووصف أردان، في بيان، خطاب محمود عباس بأنه “مليء بالكذب ومنفصل عن الواقع تماما”، وأضاف السفير الإسرائيلي أن “حملة الفلسطينيين للحصول على العضوية الكاملة غير المبررة في الأمم المتحدة محكوم عليها بالفشل”.

وتابع: “تدرك الولايات المتحدة وأعضاء مجلس الأمن جيدا أن الفلسطينيين رفضوا كل خطة سلام قُدمت لهم، وأنهم يمولون الإرهابيين، وأن السلطة الفلسطينية لا تتمتع حتى بالسيادة على أراضيها، التي تسيطر عليها الجماعات الإرهابية”.

وكان عباس قال أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في وقت سابق يوم الجمعة، إن “لدى إسرائيل قوانين عنصرية وتؤسس نظام الفصل العنصري، ويفعلون ذلك مع إفلات كامل من العقاب”.

ووصف محمود عباس دعوة إسرائيل إلى حل الدولتين بأنه “تطور إيجابي”، وقال: “عندما نسمع شيئا إيجابيا نعترف به، واستمعت أمس إلى الرئيس الأمريكي جو بايدن ورئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد”، مضيفا: “سمعتهم يدعمون حل الدولتين ونحن ممتنون لذلك”.

وجاءت دعوة لابيد لحل الدولتين خلال خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الخميس، مما جعله أول رئيس وزراء إسرائيلي يدافع عن حل الدولتين في الأمم المتحدة منذ عام 2016.




الخبر من المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق