سفير مصر لدى الأمم المتحدة: قضية فلسطين هي قضية مصر والعرب

أكد مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة السفير محمد إدريس أن الجهد المصري منذ البداية مع القضية الفلسطينية، مشددًا على أهمية الوقف الفوري لهذا العنف الذي راح ضحيته أرواحا بريئة.

وقال إدريس -في تصريحات خاصة لقناة «إكسترا نيوز»- إن قضية فلسطين هي قضية مصر والعرب، وعاشتها أجيال الدبلوماسية المصرية، وهي قضية شعب محتل يبحث عن حقوقه المشروعة.

وأشار إلى أن جلسة مجلس الأمم المتحدة الأخيرة جرى خلالها تداول القضية الفلسطينية، وكانت هناك محاولات لإصدار بيان صحفي يعكس ما تمت مناقشته خلال الجلسة، لكن المحاولات لم تنجح، لافتًا إلى أن جلسة مفتوحة عُقدت خارج أعضاء المجلس، والسماح لعدد من الدول للحديث، ومنها مصر والأردن وتونس والجامعة العربية.

وأوضح إدريس أنه يجرى العمل على لفت الأنظار إلى قضية الاحتلال، والتحرك على مسار أفق سياسي لإعطاء أمل لعودة الحقوق لأصحابها بموجب قرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن، مؤكدًا أنه لابد من بناء دول فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، ولكن التنفيذ ينتظر التوافق الدولي، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه من الضروري استكمال التوافق خلال الفترة المقبلة.

ولفت إدريس إلى أن هناك محاولات تهجير قسري في القدس أدت لدوامة من العنف الشديد وزهق الأرواح، منوهًا بأنه لابد من التعامل مع أصل قضية الاحتلال بحل جذري حتى لا تتكرر هذه الدوامات مرة أخرى، فنحن أمام شعب يطالب بحقوقه، والمجتمع الدولي متفق على إنهاء الاحتلال وحل الدولتين.







الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق