شراء البنزين والمحروقات من أموال الناس لن يستمر

رأى النائب نقولا نحاس أن “شراء البنزين والمحروقات من أموال الناس لن يستمر”، رافضاً “استخدام كلمة رفع الدعم عن البنزين”، معتبراً أنّ الدعم يكون من أموال الدولة أما ما هو حاصل اليوم فهو أن الدفع جارٍ من أموال المودعين وهذا يُسمّى توزيعاً لهذه الأموال، “وهيدا ما بيقدر يكفّي وتوقفه حتمي”.

وأكّد نحاس ضمن برنامج “المشهد اللبناني”عبر قناة “الحرة” مع الاعلامية ليال الاختيار أن لبنان يعيش أكبر مأساة في تاريخه، واصفاً ما يتعرّض له اللبنانيون اليوم بـ”الإرهاب السياسي”، وذلك “لأن المواطن يؤخذ رهينة للوصول الى أهداف خاصة في قضايا محاصصة سياسية وهذا إرهاب”.

وفي الأزمة الاقتصادية والمالية التي يعيشها لبنان، قال نحاس: “كلنا شركاء في الجريمة فهناك 30 الى 40 مليار دولار ذهبت على دعم الليرة، و15 مليارا فوائد سلبية، و15 ملياراً عن الدولة. هكذا ذهبت الأموال، صُرفت جماعياً، كل الطبقة السياسية، كل الطبقة المصرفية، كل الشعب استفاد من الفوائد، لذلك كلنا شركاء في الجريمة”.

 

وفي سياق متصل، اعتبر نحاس أنه في حال تم صرف الـ15 ملياراً المتبقية في المصرف المركزي فإن سعر الصرف سينفلت، ويعني أن لبنان انتهى.






الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق