شركة جلعاد تختبر فاعلية دواء “ريمديسفير” على سلالات كورونا الجديدة

قال دانييل أوداي، الرئيس التنفيذي لشركة Gilead Sciences إن الشركة تختبر عقار ريمديسفير لتحديد ما إذا كان فعالاً فى علاج سلالات فيروس كورونا الجديدة التى ظهرت فى المملكة المتحدة وجنوب أفريقيا، وأكد أوداى “يعمل Remdesivir فى المصدر فى الخلية حيث يتكاثر الفيروس، وما نعرفه فى هذه السلالة الجديدة أن هذا الجزء من الخلية لا يتغير على الإطلاق فى الواقع، لذلك نتوقع تمامًا أن يكون الريمسفير فعالًا ضد هذه السلالات الجديدة”.


 

وبحسب ما ذكرت شبكة CNBC الأمريكية ساعد دواء ريمديسفير المضاد للفيروسات، الذى أصبح الخريف الماضى أول علاج معتمد بالكامل لفيروس كورونا فى الولايات المتحدة، فى تقصير وقت الشفاء لبعض المرضى الذين يدخلون المستشفى بسبب المرض.

ويُعتقد أن سلالة الفيروس التاجى التى تم العثور عليها فى البداية فى المملكة المتحدة وجنوب أفريقيا أكثر قابلية للانتقال من السلالات الأخرى، ما تسبب فى قلق بعض المهنيين الطبيين من أنها قد تؤدي إلى مزيد من العبء على أنظمة الرعاية الصحية.

يأتى اكتشاف هذه الطفرات أيضًا فى الوقت الذى يتم فيه نشر لقاحات كورونا فى جميع أنحاء الولايات المتحدة ودول أخرى، وأدى ذلك إلى بعض الأسئلة حول ما إذا كانت اللقاحات – إلى جانب علاجات كورونا – ستحتفظ بفاعليتها.

remdesivir_bottle

وأثناء فحص جلعاد لعقارها على وجه التحديد ضد السلالات المكتشفة في المملكة المتحدة وجنوب أفريقيا، قال أوداي إن التكنولوجيا الحيوية التي يمتلكها ومقرها كاليفورنيا قد اختبرتها بالفعل ضد أكثر من 2000 سلالة في المختبرات وقال إنه في كل حالة “يحافظ على فاعليته”.

شبه أوداي ريمديسفير بعقار تاميفلو وهو دواء مضاد للفيروسات يستخدم لعلاج الإنفلونزا الموسمية، والذى طورته شركة جلعاد بشكل مشترك، وقال: “على مدى عقدين من الزمن، يستمر عقار تاميفلو في العمل ضد العديد من السلالات المختلفة لفيروس الإنفلونزا من موسم إلى آخر، حيث يتعين على اللقاح، بالطبع، أن يتغير ويتغير بسبب الطريقة التي يعمل بها على الفيروس”.

وأضاف أوداي، الذي انضم إلى شركة جلعاد في مارس 2019  وكان سابقًا الرئيس التنفيذي لشركة روش للأدوية: “أتوقع أن يستمر ريمديسفير مع هذه المتغيرات أو السلالات فى إحداث تأثير على المرضى”.

وارتفعت أسهم جلعاد 1.7% فى التعاملات المبكرة يوم الاثنين بعد أن رفعت الشركة أرباحها للعام 2020 بأكمله وترجع الزيادة فى الأسهم جزئياً إلى الزيادة الأخيرة فى إصابات كورونا، والتى عززت الطلب على ريمديسفير وقال أوداى لشبكة CNBC إن نحو 1 من كل مريضين في المستشفى مع كورونا يتلقى الدواء المضاد للفيروسات.

download




الخبر من المصدر

الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق