صمويل بيكيت حصل على نوبل ورفض استلامها بنفسه.. اعرفه فى 12 معلومة

فى مثل هذا اليوم 22 ديسمبر من عام 1989م، رحل عن عالمنا الكاتب والأديب الإيرلندى صمويل بيكيت، وهو أحد الكتاب المشهورين خلال القرن العشرين، وأحد أشهر الكتاب الذين ينتمون للحركة التجريبية الأدبية في القرن العشرين ولحركة حداثة الأنجلو، ولهذا نستعرض عبر التقرير التالى نبذة عن رحلته فى الحياة.

 

ــ ولد صمويل بيكيت فى دبلن فى أيرلندا فى 13 أبريل من عام 1906م.

ــ درس فى البداية فى مدرسة “ايرلسفورت” فى دبلن ثم انتقل إلى مدرسة “بورتورا رويال”.

ــ فى عام 1927حصل بيكيت على شهادته الجامعية من “جامعة ترينيتى”.

ــ حظى أول عمل أدبى له وهو “مالوى” إعجاب النقاد الفرنسيين على الرغم من عدم تحقيقه الكثير من المبيعات.

ــ كما حققت مسرحيته “فى انتظار جودو” حققت نجاحًا سريعًا وأعجب بها النقاد.

ــ كتب باللغتين الفرنسية والإنجليزية لكن أغلب أعماله كتبت باللغة الفرنسية في الفترة بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية حتى الستينيات من القرن الماضي.

ــ  له عدد كبير من الأعمال منها : “إلوثيرا، فى انتظار جودو، نهاية اللعبة، وغيرها.

ــ حصل على جائزة نوبل فى عام 1969 .

ــ رفض بيكيت استلام الجائزة بنفسه متجنبا بذلك إلقاء خطاب على الملأ عند استلام الجائزة.

ــ لا يعتبر شخصا منعزلا فقد كان يلتقى العديد من الفنانين والأدباء والعلماء والمعجبين بأعماله ليتناولوا الحديث عن أعماله.

ــ تراجعت حالته الصحية أواخر الثمانينيات .

ــ رحل عن عالمنا نتيجةً لمشاكل فى جهازه التنفسي.




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق
شاهد الحادثة: