ضربة «الأحيمر» تبدأ اليوم وتستمر 42 يوماً في منطقة الخليج

ت + ت – الحجم الطبيعي

قال إبراهيم الجروان رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للفلك عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك إن أوان ضربة «الأحيمر» أو «اللحيمر» كما يعرفها بحارة الإمارات وبقية دول الخليج العربي بدأت أمس وتستمر فترة غيوب اللحيمر أو الأحيمر قرابة 42 يوماً ليظهر فجر 22 ديسمبر من الجهة الشرقية.

وأوضح أن الأحيمر هو نجم قلب العقرب ألمع نجوم كوكبة العقرب نجم نير يميل لونه إلى الحمرة يغيب أو يسقط في الأفق الغربي بحدود 10 نوفمبر ويقول البعض هو نجم «السماك الرامح» نير كوكبة العواء والذي يغيب خلال هذه الفترة كذلك ومع غروب نجم الأحيمر يكون أوان ضربة الأحيمر وهي اضطرابات جوية وعواصف يهيج معها البحر سواء الخليج العربي أو بحر عمان.

وقال: «كان بحارة الإمارات وعموم بحارة الخليج العربي يحسبون حسابا لوقت غيوب هذا النجم خشية أن تُغرق الاضطرابات الجوية والأمواج العاتية مراكبهم المتوجهة نحو الهند وسواحل شرق أفريقيا أو تدمرها.. وقد يضرب «الأحيمر» بعنف وقد تكون ضربته خفيفة وقد لا يضرب لكنهم يحسبون مع وقت غروب نجم الأحيمر «ضربة» متوقعة والمقصود بالضربة اضطرابات جوية عنيفة مصحوبة بهيجان البحر واضطرابه وقد تكون تأثيرات مباشرة لحالات مدارية يتوقع تشكلها في بحر العرب في هذا الوقت من العام».

وأضاف الجروان: يقول الأولون «الأحيمر ضرب ضربته» كناية عن شدة الاضطرابات الجوية إذا اشتدت خلال هذه الفترة.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة
Email







الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق