ظهور «نهر من نار» في أيسلندا (فيديو)

كشفت لقطات سجلت، منذ يومين، نهرا مكونا من حمم بركان يحمل اسم «فاجرادالسفيال»، وهي تتدفق ناحية وادي ناتاجي بعد أن اجتازت سدًا في طريقها.

ولم تشهد شبه جزيرة ريكيانيس، الواقعة في جنوب غرب أيسلندا – حيث يقع بركان فاجرادالسفيال- ثورانه منذ حوالي 8 قرون، إذ يعتقد أنه ظل خامدا لمدة 6000 عام، وكان البركان بدأ إطلاق الحمم البركانية منذ أشهر.

بالإضافة إلى أن نوافير الحمم البركانية تتضح عن بُعد، إذ يمكن أن يراها سكان العاصمة الأيسلندية، ريكيافيك، وهي كبرى مُدن أيسلندا، وتقع جنوبي البلاد على شواطئ خليج «فاكسافلوي»، وهي تبعد 30 كيلومترًا عن البركان.

يذكر أن في مارس الماضي، كانت بداية ثوران بركان جبل فاجرادالسفيال، وحينها تدفق الآلاف من المتفرجين إلى المكان للاستمتاع بالعرض الخلاب للحمم المتوهجة المضيئة باللون الأحمر.

وبعد حدوث 40 ألف زلزال في الأسابيع الماضية، ثار البركان الذي يقع على بعد نحو 40 كيلومترا، من مدينة ريكيافيك، وأطلق حمما بركانية في السماء.

يقول أولفار كاري جوهانسون، وهو مهندس يبلغ من العمر 21 عامًا، إنه قام بزيارة المكان الأيام الأولى من ثوران الحمم «إنه أمر مذهل للغاية»، فيما قال شاهد عيان يسكن على بعد ثمانية كيلومترات من مكان انفجار البركان، إنه يستطيع رؤية توهّج السماء الحمراء من نافذة منزله.






الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق