عميد زراعة عين شمس السابق: سيناء تشهد تنمية حقيقية غير مسبوقة | خاص

قال الدكتور نظمي عبد الحميد عميد كلية الزراعة ونائب رئيس جامعة عين شمس لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة السابق والخبير الزراعي “فى تصريح خاص لبوابة أخبار اليوم” أن مشروع تنمية شمال سيناء أحد أهم المشروعات القومية العملاقة التى تنفذها الدولة ويهدف المشروع الى تقوية وتدعيم سياسة مصر الزراعية بزيادة الرقعة الزراعية والإنتاج الزراعى. 

وتابع وذلك من خلال الإستفادة من مياه الصرف الزراعى التى كانت تضيع سدى فى البحر بدون فائدة لافتاً إلى أن إعادة توزيع وتوطين السكان بصحراء مصر ربط سيناء بمنطقة شرق الدلتا وجعلها امتداداً طبيعياً للوادى وكذلك إستغلال الطاقات البشرية للشباب فى أغراض التنمية الشاملة وقد تم المشروع على مرحلتين : 
 – المرحلة الأولي حيث يبلغ أجمالي الزمام المترتب ريه علي ترعة السلام من البداية حتي السحارة حوالي 220 ألف فدان غرب قناة السويس.
– المرحلة الثانية يبلغ اجمالي الزمام المترتب ريه علي ترعة الشيخ جابر الصباح من خلف السحارة حتي وادي العريش حوالي 400 ألف فدان. 

 

وأضاف الدكتور نظمي عبدالحميد أن المشروع يتضمن  مشاريع ري عملاقة تشمل ترعة السلام و سحارة ترعة السلام و ترعة الشيخ جابر الصباح و فروعها و محطات رفع المياه الرئيسية مما يضمن استدامة التنمية الزراعية والعمرانية في سيناء.

وأشار عميد زراعة عين شمس السابق أن من أهم  المشروعات التنموية بجنوب سيناء هو تحلية مياه البحر لتوفير مياه الشرب النقية العذبة للتجمعات السكنية والقري السياحية المنتشرة بسيناء وقد انتهي العمل في 7 محطات لتحلية مياه البحر في شرم الشيخ ودهب ونوبيع وطابا وبطاقة إجمالية لهذه المحطات حوالي 25 الف متر مكعب يوميا بجانب الانتهاء من توسعة محطة التحلية لمياه البحر بمدينة دهب لزيادة طاقتها من ألفين الي خمس آلاف متر مكعب يوميا. 

 كما تم إنشاء خط للمياه من النفق إلى شرم الشيخ لتوفير مياه الشرب للمدن الواقعة على خليج السويس، كما يجري ازدواج خط مياه النفق أبورديس بطول 80 كيلو مترا لربط المشروعات السياحية والتنمية العمرانية في جنوب سيناء بعضها ببعض لافتاً إلى أن المشاريع التنموية في سيناء تتم بفكر مختلف بما يضمن تحقيق تنمية زراعية  وتنمية سكانية مستدامة حتى تكون سيناء جاذبة للاستثمار والمستثمرين خلال الفترة المقبلة.

 

وأكد الدكتور نظمى عبدالحميد أن محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر التى أنشأها الرئيس عبدالفتاح السيسي على أحدث أنظمة المعالجة والتنمية فى العالم تنتج حوالى 5.6 مليون متر مكعب من المياه المعالجة باحدث تقنية لتوفير المياه لاستخدامها فى الزراعة بدلا من إهدارها فى البحر المتوسط والبحيرات الشمالية وسوف تستخدم هذه المياه المعالجة لزراعة 400 ألف منهم 300 ألف فدان بسيناء بالاضافة إلى 70 ألف فدان يتم زراعتهم حاليا بمنطقتى سهل الطين والقنطرة شرق مما يساهم فى زيادة الرقعة الزراعية إلى أكثر من حوالى 500 ألف مما يساهم في زيادة الإنتاج السنوي من المحاصيل الزراعية المختلفة.

اقرأ أيضا | يمن الحماقي: المشروعات القومية بصعيد مصر نقلة نوعية لاكتشاف الثروات 

(function (d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) return;
js = d.createElement(s); js.id = id;
js.src = “//connect.facebook.net/en_US/sdk.js#xfbml=1&version=v2.8&appId=1359824187410363”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق
شاهد الحادثة: