في تقريرها الفصلي.. جامعة الملك سعود تكشف إنجازاتها بالفصل الدراسي الأول

توافر الدعم الفني بقنواته المختلفة

كشفت جامعة الملك سعود -ممثلة بعمادة التعاملات الإلكترونية والاتصالات تقريرها الفصلي- عن الجهود والإنجازات التي حققتها خلال الفصل الدراسي الأول لعام ٢٠٢١م واشتمل التقرير على عدد من المحاور والتحديات تضمنت الأهداف والرؤيا والرسالة وملامح التحديات والأخبار ودعم التعليم والتدريب والعمل عن بعد والنظرة المستقبلية.

وذكر التقرير أن عدد أعضاء هيئة التدريس المرتبطين بالشعب الدراسية بلغ ٥٠٦٠ وعدد الطلاب المنتظمين ٦٣٨٩١، فيما بلغ عدد المقررات الدراسية ٥٤٠٧ وعدد الشعب ٢٤٨٨٦.

كما تضمن معدلات استخدام نظام الفصول الافتراضية عن عدد الجلسات التي تم إنشاؤها والجلسات الافتراضية المتفاعل معها والجلسات المسجلة وعدد الحاضرين لها، وكذلك إجمالي عدد الساعات؛ حيث بلغ إجمالي الطلاب المشاركين على نظام الفصول الافتراضية ٥٠٣٥٥ بنسبة ٧٨٪ من إجمالي الطلاب المسجلين على الشعب، فيما بلغ عدد أعضاء هيئة التدريس الذين دخلوا على هذا النظام ٢٩٣٣ بنسبة ٥٨٪.

وبلغ إجمالي الطلاب الذين دخلوا على نظام إدارة التعلم ٦٠٣٧٧ بنسبة ٩٤.٥٪ من عدد الطلاب المسجلين على الشعب، بينما بلغ عدد أعضاء هيئة التدريس ٤٣٥٨ بنسبة ٨٦٪.

ومن ضمن الجهود التي حققت الزيادة النسبية في استخدام نظام إدارة التعلم وانخفاض معدل الأعطال وتوفر بدائل للفصول الافتراضية وعملها بكفاءة وتوفير الوسائل التوعوية لمستخدمي أنظمة التعليم عن بعد وتوفير الدعم الفني بقنواته المختلفة، وكذلك تدريب أعضاء هيئة التدريس والطلاب على التعليم عن بعد وتطبيقاته، فقط بلغ عدد الذين حصلوا على شهادة التدريب ١٥٣٣٦ من إجمالي عدد الملتحقين بالدورات ٥٥٤٥٢ بمعدل دخول ٢٥٥١ على المنصة شهرياً.

الجدير بالذكر أن العمادة منذ بداية تعليق العمل بسبب جائحة كوفيد-١٩ قامت بتوفير الوسائل التي من شأنها ضمان عدم تأثر العمل الإداري الجامعي غير التعليمي والمحافظة على كفاءة عمل البوابة الموحدة للخدمات الإدارية بالجامعة باتخاذها العديد من الإجراءات.




الخبر من المصدر

الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق