كل ما تحتاج معرفته عن التطبيق الذى طلب أمازون من أبل إزالته

تمت إزالة تطبيق مخصص لتصفية وإخفاء التعليقات المزيفة على مواقع التجارة الإلكترونية أمازون من متجر تطبيقات أبل، حيث يقول تقرير صادر عن The Verge أن أمازون طلبت من أبل إزالة التطبيق والتزمت الشركة بذلك.

ما هو التطبيق الذى أراد أمازون من أبل إزالته؟

التطبيق المعنى هو Fakespot ويعمل مثل امتداد متصفح الويب، ويتكامل مع موقع أمازون – بشكل غير رسمى – ويحدد المراجعات المزيفة الموجودة على صفحات المنتجات المختلفة، وقد تم إطلاق التطبيق الشهر الماضى على متجر التطبيقات

ما هى مشكلة أمازون فى التطبيق؟

زعمت أمازون أن التطبيق يعرض بيانات المستخدمين للخطر عن طريق إدخال رمز يمكن أن يوفر أيضًا معلومات مضللة عن البائعين لعملائه، بيانات المستخدم مثل البريد الإلكترونى والعناوين ومعلومات بطاقة الائتمان وحتى سجل المتصفح معرضة للخطر، وفقًا لـ أمازون.

لماذا وافقت أبل على إزالة التطبيق؟

استشهدت أمازون بمبدأ توجيهى (5.2.2) يمنع التسليم من استخدام أى محتوى تابع لجهة خارجية فى أحد التطبيقات دون إذن، وقد طلبت أمازون من أبل إزالة التطبيق بموجب هذا المبدأ التوجيهي، الذى ينص على أنه “إذا كان تطبيقك يستخدم أو يصل إلى أو يستثمر الوصول إلى أو يعرض محتوى من خدمة جهة خارجية، فتأكد من أنه مسموح لك على وجه التحديد بالقيام بذلك بموجب شروط الخدمة استعمال، ويجب تقديم التفويض عند الطلب “.

ماذا يقول مطور التطبيق عن الإزالة من متجر التطبيقات؟

يقول مطور التطبيق: “أمازون مستعدة للتنمر على الشركات الصغيرة مثل شركتنا التى تعرض الشقوق فى شركتها”، وهو يدعى أن التطبيق قد شهد تثبيت أكثر من 1.5 مليون مؤخرًا، وقال: “لقد صدمت أن شركة آبل قررت الوقوف مع أمازون دون أى دليل”.

ماذا تقول آبل عن إزالة التطبيق؟

فى بيان لـ The Verge، قالت أبل: “كان هذا نزاعًا حول حقوق الملكية الفكرية بدأته أمازون فى 8 يونيو وفى غضون ساعات تأكدنا من أن كلا الطرفين على اتصال ببعضهما البعض، وشرحنا المشكلة والخطوات التى يجب على المطور اتخاذها من أجلها احتفظوا بتطبيقهم فى المتجر ومنحهم متسعًا من الوقت لحل المشكلة، وفى 29 يونيو، تواصلنا مرة أخرى مع Fakespot قبل أسابيع من إزالة التطبيق من متجر التطبيقات “.




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق