لا للإرهاب الصهيوني.. إدانات عربية ودولية للعدوان الإسرائيلي على غزة

 عربي تريند_ أدان الأزهر الشريف في مصر، مساء الجمعة،  “إرهاب الكيان الصهيوني” على قطاع غزة.
جاء ذلك في بيان تعقيبا على هجوم تشنه إسرائيل على غزة وأسفر حتى الساعة 21:00 (ت.غ) عن استشهاد 10 فلسطينيين، بينهم طفلة وسيدة وإصابة 65 آخرين وفق وزارة الصحة في القطاع.
وقال الأزهر في بيانه، إنه “يدين بأشد العبارات إرهاب الكيان الصهيوني على غزة وقتل المدنيين الفلسطينيين وإصابة العشرات منهم واستهداف أطفالهم ونسائهم”.
واستنكر “الصمت العالمي غير المعقول وغير المقبول الذي يمنح الكيان الصهيوني تشجيعًا (..) على اعتداءاته المتكررة في حق إخواننا الفلسطينيين الأبرياء”.
وأشار إلى أن “ما يمارسه الكيان الصهيوني في حق الفلسطينيين (..) نقطة سوداء في جبين المجتمع الدولي والإنسانية، وسجل إجرامي متجدد يضاف إلى سجلات الكيان الصهيوني السوداء”.
وشدد على “ضرورة اتحاد العرب والمسلمين لمساندة الفلسطينيين ودعم قضيتهم وقضيتنا العادلة ونضالهم المشروع”.
ودعا الأزهر “الله عز وجل أن يتغمد شهداء فلسطين بواسع رحمته ومغفرته، وأن يربط على قلوب أسرهم ويرزقهم الصبر والسلوان، وأن يمن على المصابين بالشفاء والعافية”.
وفي وقت سابق الجمعة، أعلن داود شهاب الناطق باسم “الجهاد الإسلامي” أن إسرائيل اغتالت تيسير الجعبري القيادي البارز في “سرايا القدس” الجناح المسلح للحركة.
في المقابل، أعلنت سرايا القدس إطلاق أكثر من 100 صاروخ على مدن وبلدات إسرائيلية، من بينها تل أبيب.

تركيا تدين بشدة الهجمات الجوية الإسرائيلية على غزة

وأدانت تركيا بشدة الضربات الجوية الإسرائيلية التي استهدفت قطاع غزة الجمعة.
وأوضحت وزارة الخارجية، في بيان، أنها تراقب بقلق عميق التوتر المتصاعد في المنطقة عقب الغارات.
وأكدت أن فقدان مدنيين بينهم أطفال لحياتهم جراء تلك الهجمات يعتبر أمرا غير مقبول.
وقالت: “ندين بشدة الهجمات الجوية التي شنتها إسرائيل الجمعة ضد غزة”.
وشددت على ضرورة “إنهاء الأحداث المذكورة مباشرة قبل أن تتحول إلى دوامة من الصراع”، داعية إلى التحلي بضبط النفس.

إيران تعلن دعم الفلسطينيين في مواجهة الغارات الإسرائيلية

وأعلنت إيران، الجمعة، دعم الفلسطينيين في مواجهة الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة، التي راح ضحيتها حتى الساعة (20:10 تغ) 10 شهداء بينهم طفلة.
وقال متحدث وزارة الخارجية ناصر الكناني، في بيان، إن إيران تدين “الهجوم على القطاع المحاصر وقتل قادة المقاومة والشعب الفلسطيني الأعزل”.
وحمل الكناني إسرائيل “مسؤولية عواقب الهجمات”.
وأضاف أن الفلسطينيين “لديهم حقوق قانونية في العمل والدفاع عن أنفسهم ضد العدوان”.
ودعا الكناني دول العالم والمنظمات الدولية إلى “الوفاء بمسؤوليتها القانونية والأخلاقية في الدفاع عن الوطن الفلسطيني المظلوم”.
واعتبر أن “جرائم إسرائيل المستمرة هي السبب الرئيسي لعدم الاستقرار وانعدام الأمن في المنطقة”.

تونس والجزائر تدينان “العدوان” الإسرائيلي على غزة

وأدانت تونس والجزائر، الجمعة، “العدوان” الإسرائيلي على قطاع غزة وطالبتا المجتمع الدولي بتوفير الحماية للشعب الفلسطيني.
وقالت وزارة الخارجية التونسية، في بيان، إن بلادها “تدين العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة المحاصر الذي أسفر عن سقوط عدد من الشهداء من بينهم أطفال وإصابة العشرات”.
وأكدت الوزارة “ضرورة توفير الحماية الدولية اللازمة للشعب الفلسطيني والتصدي لجرائم المحتل ومنعه من التصرف كقوة فوق المحاسبة وفوق المواثيق الأممية”.
كما أكدت “التزام تونس الثابت بمواصلة دعم الحق الفلسطيني غير القابل للسقوط بالتقادم إلى حين انتهاء الاحتلال وإقامة الشعب الفلسطيني الشقيق لدولته المستقلة وعاصمتها القدس”.
بدورها، قالت وزارة الخارجية الجزائرية، إن بلادها “تدين بشدة العدوان الغاشم الذي شنته قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، وتعرب عن قلقها البالغ أمام هذا التصعيد الخطير الذي يضاف إلى سلسلة لا تنتهي من الانتهاكات الممنهجة بحق المدنيين”.
واعتبرت الخارجية الجزائرية، في بيان، هذه الغارات بمثابة “خرق واضح وجلي لجميع المواثيق والقرارات الدولية ذات الصلة”.
وأضاف البيان أن الجزائر “تهيب بالمجتمع الدولي وخاصة مجلس الأمن الأممي للتدخل العاجل لوقف هذه الاعتداءات الإجرامية وفرض احترام حقوق الشعب الفلسطيني وعلى رأسها حقه غير القابل للتصرف أو التقادم في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف”.

البرلمان العربي: العدوان الإسرائيلي على غزة تحدٍّ صارخ للقانون الدولي

وأدان البرلمان العربي بأشد العبارات العدوان الإسرائيلي الغاشم على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة يوم الجمعة، واستهداف المدنيين العزل، والذي راح ضحيته العشرات من الشهداء والجرحى، بينهم أطفال.

وحمل البرلمان العربي سلطات الاحتلال تبعات هذا التصعيد الخطير ضد الشعب الفلسطيني، وقصفها بالطائرات أهدافا مدنية بقطاع غزة، في تحدٍّ صارخ للقانون الدولي وانتهاك سافر لميثاق الأمم المتحدة والاتفاقيات والمعاهدات والمبادئ الدولية، وتجاوز لكل قرارات الشرعية الدولية ومبادئ حقوق الإنسان.

ودعا البرلمان العربى المجتمع الدولي بالتدخل العاجل لوقف هذا التصعيد والعدوان السافر على الشعب الفلسطيني الأعزل وعلى الأطفال والنساء، وتوفير الحماية المدنية لهم.

(وكالا




الخبر من المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق