«لسان كوفيد».. أعراض جديدة لفيروس كورونا

حصد فيروس «كورونا» أرواح الملايين حول العالم، وأخذ هذا الوباء اللعين في تطوير نفسه لينتج سلالات جديدة أكثر انتشارا وأشد فتكا بالبشرية.

يوما تلو الآخر تظهر أعراض جديدة لهذا الفيروس المتحور دائما، فبداية من ارتفاع درجات الحرارة والصداع، مرورا بفقدان الشم والتذوق لنكتشف الأن عرض جديد وهو ما يعرف إعلاميا بـ “لسان كوفيد”.

وهذا العرض عبارة عن تضخم في اللسان وهو يعد أحد مضاعفات فيروس كورونا، حيث شهدت الولايات المتحدة 9 حالات تضخم في اللسان لأشخاص تبين أنهم جميعا كانوا مصابين بالفيروس، ويتلقون العلاج بواسطة أجهزة تنفس في المستشفى.

وأوضح أخصائي طب الرئة في أمريكا الدكتور مايك هانسن، أن تورم اللسان هو أثر جانبي نادر للغاية، يعاني منه بعض المرضى أثناء إصابتهم بفيروس «كورونا».

وأوضح هانسن، أن هناك طرق علاج لأمراض مزمنة معينة يمكن أن تتسب في حدوث تورم باللسان، كالأدوية التي توصف عادة للمرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم ليس فقط فيروس كورونا.

وأكد الطبيب أن التورم يتطورعادة خلال دقائق إلى ساعات، ثم يصل إلى الذروة ، ويختفي في غضون 24 إلى 72 ساعة ، على الرغم من أن الحل الكامل قد يستغرق أيامًا في بعض الحالات.”

وأشار الطبيب إلى أن مرضى كوفيد من المحتمل أن يكونوا تناولوا نفس المادة الفعالة لهذه الأدوية فلذلك حدث التورم.

يقول هانسن إن هذا التأثير الجانبي الغريب والمؤلم أحيانًا لعلاج كوفيد هو “سبب إضافي للحصول على اللقاح”

اقرأ أ]ضا|

طلبة هندسة الأكاديمية العربية يصممون منصة إلكترونية لدعم السياحة بمصر






الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق