لقاح «كورونا» مجاناً لحملة التأشيرات والإقامات المنتهية في أبوظبي – محليات – صحة

اعتمدت لجنة إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الناجمة عن جائحة «كورونا» في إمارة أبوظبي، توفير لقاح «كوفيد-19» مجاناً لجميع حمَلة التأشيرات والإقامات المنتهية في الإمارة. وجاءت الخطوة مراعاةً للظروف الاستثنائية الناتجة عن الجائحة، وحرصاً على صحة مخالفي الإقامة، والصحة العامة. ويمكن تلقي اللقاح عبر التسجيل في مراكز التطعيم المخصصة باستخدام أي إثبات للهوية، حتى إن كان منتهي الصلاحية، إذ توفر دائرة الصحة في أبوظبي اللقاح دون حاجة إلى حجز موعد في أكثر من 100 مركز تطعيم في أبوظبي، مجاناً لغير المطعّمين من المواطنين والمقيمين.

كما تنفذ اللجنة حملة استباقية مكثفة وشاملة للفحص والتطعيم في منطقة المصفح بأبوظبي، وفقاً لمحور التقصي النشط من استراتيجية الإمارة لمكافحة الجائحة، حيث بدأ تنفيذها تدريجياً في أحواض مستهدفة بمنطقة مصفح، مع استمرار النشاط التجاري بالصورة المعتادة.

في المقابل، أكد أطباء في خط الدفاع الأول أن قرار توفير لقاح «كوفيد-19» مجاناً لجميع حمَلة التأشيرات والإقامات المنتهية في الإمارة، يعكس حرص الجهات الصحية في أبوظبي على رفع مناعة المجتمع، عبر تطعيم أكبر نسبة ممكنة من المؤهلين لأخذ اللقاح، مشيرين إلى أن توسيع نطاق التطعيم ليشمل هذه الفئة من شأنه أن يفتح الباب لتلقيح أكبر شريحة في المجتمع، بما يسهم في الوصول إلى المناعة المكتسبة.

وأشاروا إلى أن الإمارات من أوائل الدول التي وفرت اللقاحات لأفراد المجتمع، ما أسهم في تقليل حالات الدخول للمستشفيات، وتقليل مدة المكوث فيها والحاجة إلى استخدام أجهزة التنفس الاصطناعي، فضلاً عن دعم تسريع وتيرة التعافي والحد من انتشار الفيروس، داعين أفراد المجتمع المؤهلين للمبادرة إلى أخذ التطعيم.

وحذّرت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، من أن تأخر البعض أو امتناعهم عن أخذ اللقاح يُشكل تهديداً لسلامة المجتمع، ويعرّض فئاته الأكثر عرضة للإصابة لخطر «كورونا». كما أنه يُشكل تحدياً كبيراً للجهود الوطنية الخاصة بالتعافي، مشيرة إلى أن تردد البعض في أخذ اللقاح يقف عائقاً أمام ما تصبو إليه الجهات الصحية في الدولة، ويعرّض المجتمع للخطر.

وأكدت الهيئة أن توافر اللقاحات للجميع مجاناً يُعد أحد أهم إنجازات الدولة في المعركة ضد الجائحة، مشددة على أن اللقاحات متوافرة في مختلف المراكز التي تعمل بأقصى طاقتها، الأمر الذي يفرض على الجميع التعاون والمبادرة إلى أخذ اللقاح للوصول إلى المناعة المكتسبة.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة







الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق