ليست لديّ رغبة في الترشح بالانتخابات

قال رئيس مجلس السيادة في السودان، الفريق أول عبدالفتاح البرهان، إنه لن يرشح نفسه في الانتخابات المقبلة لحكومة يقودها مدنيون، لكنه لم يقدم جدولاً زمنياً بشأن موعد إجراء الانتخابات والتخلي عن السلطة.

وفي مقابلة مع وكالة «أسوشييتد برس»، على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة، أجاب البرهان رداً على سؤال إن كان يفكر في الترشح للانتخابات المقبلة: «لا أعتقد ذلك، ليس لدي رغبة في التقدم (كمرشح)، ولا أريد الاستمرار في هذا العمل».

وقال البرهان في مقابلة مع وكالة «رويترز»، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، رداً على سؤال حول موعد الانتخابات: «نحن ننتظر. نحن لا نريد أن ندخل أنفسنا في هذه العملية السياسية». وأضاف «طبعاً لن ننتظر إلى ما لا نهاية».

ورداً على سؤال حول موعد الانتخابات قال البرهان: «لو ترك لنا المجال لوحدنا لكنا الآن أنجزنا المهام الانتقالية، لكن القوى المدنية والمجتمع الإقليمي والدولي طلب منا أن نتوقف».

وكان البرهان، قد أشار من قبل إلى أن الانتخابات ستُجرى في عام 2023.

وأشار البرهان إلى موافقته على تصريح أدلى به في الآونة الأخيرة نائبه، الفريق أول محمد حمدان دقلو، بأن المدنيين يجب أن يعينوا رئيس وزراء ورئيساً لمجلس السيادة، قائلاً إن ذلك يتماشى مع ما قاله هو نفسه من قبل.

وقال البرهان أيضاً إن صفقة إنشاء قاعدة روسية على ساحل البحر الأحمر في السودان لاتزال قيد المناقشة، وإن البلدين تربطهما علاقات طبيعية.




الخبر من المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق