ماكرون يعلن سحب قوات الساحل ويدعو إلى قوة جديدة

أعلن الرئيس إيمانويل ماكرون ، الخميس ، عن تقليص كبير للوجود العسكري الفرنسي في منطقة الساحل حيث تقاتل القوات المسلحين الجهاديين منذ ما يقرب من عقد.

– “لا يمكن أن يكون بديلا” – قال ماكرون إن الانسحاب سيعني إغلاق القواعد الفرنسية واستخدام القوات الخاصة التي ستركز على عمليات مكافحة الإرهاب والتدريب العسكري.

.




الخبر من المصدر

تمت ترجمة هذا الخبر باستخدام ادوات الترجمة الفورية من Google

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق