مدرب قطر يكيل المديح للاعبي العنابي بعد الفوز على جرينادا في الكأس الذهبية

أشاد الإسباني فيليكس سانشيز مدرب المنتخب القطري الأول لكرة القدم بالفوز الكبير الذي حققه المنتخب على منتخب جرينادا برباعية نظيفة في المواجهة التي جمعت بينهما اليوم لحساب مباريات الجولة الثانية للمجموعة الرابعة في بطولة الكأس الذهبية المقامة حاليا بالولايات المتحدة الأمريكية وتستمر لغاية الأول من شهر أغسطس المقبل.

وأعرب في مؤتمر صحفي افتراضي عقب المباراة عن سعادته بردة الفعل القوية للاعبين في المباراة الثانية بعد التعادل في الجولة الأولى أمام بنما 3-3، في مواجهة كان فيها المنتخب القطري الأقرب لحصد النقاط الثلاث، مؤكدا بأنه كان واثقاً بإمكانيات المنتخب وقدرته على تحقيق نتيجة أفضل أمام جرينادا.

وأوضح سانشيز بأن المنتخب لعب بشكل جيد حيث فرض أسلوبه في اللعب منذ الدقائق الأولى وسيطر بالتالي على أجواء اللقاء واستحوذ على الكرة أكثر، وصنع الكثير من الفرص التي سجل منها 4 أهداف، ولذلك فإنه راضٍ عما قدمه اللاعبين في المباراة التي خاضها الفريق من أجل تحقيق الفوز لا غير.

وأكد مدرب المنتخب القطري على أهمية التغييرات التي أجراها بمشاركة لاعبين جدد لم يبدأوا مباراة بنما أساسيين حيث أنها تساعد على التعامل مع ضغط المباريات (خوض مباراة كل ثلاثة ايام تقريبا) في بطولة تعتبر من اقوى البطولات على مستوى الكونكاكاف، لذلك من الجيد أن تكون لدى المنتخب خيارات كثيرة في كل مباراة يخوضها.

وحول الإصابة التي تعرض لها خوخي بوعلام كشف سانشيز بأنه كان بإمكانه ان يستمر في اللعب بعد تعرضه لإصابة خفيفة مع بداية اللقاء، لكن تم إخراجه حتى يكون حاضراً في المباراة المقبلة الحاسمة أمام هندوراس ولهذا فإصابته ليست مقلقة، وسوف ننتظر أيضا التقرير الطبي الكامل من أجل معرفة مدى الإصابة التي تعرض لها.

وشدد فيليكس سانشيز بأن من السابق لأوانه الحديث عن لقاء الدور ربع النهائي ومنافس المنتخب القطري فيه باعتبار أن المنتخب لم يضمن بعد صعوده للدور المقبل، ولكن المتأهلين في هذه المجموعة سيلعبان مع منتخب المكسيك الأكثر تتويجا بالبطولة والذي لديه لاعبين جيدين يلعبون في أعرق الدوريات الأوروبية ولديه الخبرة ايضا، والسلفادور الذي هو الآخر يمتلك لاعبين جيدين حيث التقى معه المنتخب القطري في لقاء ودي قبل بداية البطولة.

ولفت المدرب إلى أن المنتخب القطري لديه مباراة مصيرية امام هندوراس في الجولة الأخيرة وهدفه فيها تحقيق نتيجة جيدة للتأهل للدور ربع النهائي، وبعدها سيتم الحديث عن الدور المقبل.

من جانبه أكد أكرم عفيف نجم المنتخب القطري على أن المباراة لم تكن سهلة بعض النظر عن النتيجة التي انتهت بفوز المنتخب برباعية نظيفة.

وقال في تصريحات له بعد المباراة بأن هدف المنتخب كان تحقيق الفوز وتسجيل الأهداف وبالفعل تحقق ذلك في ارضية الميدان، ففي البداية كان التفكير أكثر في الهدف الأول الذي يجعل المنتخب يبدأ اللقاء بشكل جيد ويسهل عليه الأمور في باقي المباراة، ومع الاستحواذ وتحركات اللاعبين وتكتيك المدرب نجح الفريق في تسجيل الهدف الثاني والثالث ثم الرابع.

واشار إلى أن كل مباريات البطولة صعبة حتى لقاء غرينادا لم يكن سهلاً، وهم يحاولون دائما تحقيق الأفضل.




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق