معدل التضخم فى الولايات المتحدة يقفز لأعلى مستوى فى 30 عاما بنسبة 6.2%

أعلنت وزارة العمل الأمريكية ارتفاع أسعار مجموعة واسعة من المنتجات التى يعتمد عليها المستهلكون يوميا بوتيرة أسوأ من المتوقع، مسجلة أعلى معدل تضخم فى البلاد منذ أكثر من 30 عاما.

 

وذكرت شبكة CNBC، أن مؤشر أسعار المستهلك، والذي يقيس أسعار مجموعة من المنتجات تتراوح مثل الوقود والرعاية الصحية وسلع البقالة والإيجارات، قفز في أكتوبر بنسبة 6.2% عن الشهر نفسه من العام الماضى.

 

وهذا أكبر معدل منذ ديسمبر عام 1990، وذلك مقارنة بتوقعات أشارت إلى 5.9%. وعلى أساس شهري، ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 0.9% مقابل توقعات بـ0.6%.

 

وفي السياق، أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن ارتفاع معدلات التضخم السنوية، قائلا: “التضخم السنوي الأمريكي يخالف التوقعات في أكتوبر، ويصعد إلى أعلى مستوى في 30 عاما ليسجل 6.2%”، مجددا التزامه بـ”استقلالية المكتب الفيدرالي الأمريكي لرصد التضخم ومكافحته”.

 

يذكرأن، سجل معدل التضخم فى فنزويلا رقما قياسيا جديدا على أساس سنوى مع نهاية أكتوبر ليصل إلى 1258% على الرغم من تباطؤ المعدل الشهر الماضى عند 8.1%، وفقا لأحدث تقرير صادر عن المرصد الفنزويلى للتمويل.

وأضاف التقرير، حسب ما نقلته وكالة أنباء جنوب الأطلنطى اليوم، أن معدل التضخم الفنزويلى بلغ خلال العشرة أشهر الأولى من العام الحالي 576.3%، قائلا “يعد شهر أكتوبر هو أدنى معدل تضخم شهري منذ أبريل 2015”.


وأرجع التقرير هذا التباطؤ في التضخم إلى استقرار الأسعار بعد التدخلات التي قام بها البنك المركزي الفنزويلي مؤخرا للحفاظ على سعر صرف الدولار الأمريكي “دون تقلبات كبيرة”.


ووصل سعر سلة الغذاء إلى الحد الأقصى التاريخي البالغ 343.75 دولار لأسرة مكونة من 5 أفراد، بزيادة قدرها 12.77% مقارنة بـ 304.83 دولار في سبتمبر الماضي.


وكانت القطاعات التي سجلت التباين الأكبر في الأسعار خلال شهر أكتوبر هي الترفيه (19.2%)، يليها التعليم (11.8%) بسبب عودة الدراسة بالمدارس والنقل (11.3%) والمشروبات الكحولية (10.5%).


وتسبب التضخم الجامح الدائم في فنزويلا في انخفاض حاد في الاقتصاد مع تأثير كبير على الطلب، بالإضافة إلى الوظائف والأجور. ووفقا لتوقعات صندوق النقد الدولي، من المتوقع أن يصل التضخم في فنزويلا إلى 2700% بنهاية عام 2021

 




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق