مقتل صحفية يمنية حامل في انفجار سيارة في عدن

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– قُتلت صحفية يمنية حامل في انفجار سيارة في عدن، الثلاثاء، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء اليمنية.

وقالت نقابة الصحفيين اليمنيين إن الصحفية رشا عبد الله الحرازي كانت في سيارة مع زوجها محمود أمين العتمي الذي نجا من الانفجار، لكنه أصيب بجروح خطيرة.

وقالت نقابة الصحفيين إن “النقابة تعتبر هذه الجريمة سابقة بغيضة، وتعرب عن تخوفها من أن تكون بمثابة مؤشر خطير لمرحلة جديدة وعنيفة تستهدف الصحفيين في اليمن”.

وحسب وكالة الأنباء اليمنية، فقد تم إلصاق عبوة ناسفة بالسيارة بينما كان الصحفيون يقودون سيارتهم بالقرب من شاطئ أبين.

وقالت وزارة حقوق الإنسان في الحكومة اليمنية، إن حرازي حامل في شهرها التاسع، بينما قالت قناة “العربية”، المملوكة للسعودية، إن العتمي عمل مراسلا لها.

ووصفت نقابة الصحفيين اليمنيين الانفجار بأنه هجوم “منظم”، بينما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الانفجار حتى الآن.

وتعد عدن مقرًا مؤقتا للحكومة اليمنية، المعترف بها دوليًا والمدعومة من السعودية، التي تواصل قتال الحوثيين المدعومين من إيران في جميع أنحاء الدولة التي مزقتها الحرب.

ومع ذلك، فإن المدينة تخضع لسيطرة المجلس الانتقالي الجنوبي، وهو جماعة انفصالية، غالبًا ما تصطدم مع الحكومة على الرغم من اتفاق تقاسم السلطة الموقع في الرياض.




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق