ممثلة الصحة العالمية بمصر: نعتمد تحليل الـ«pcr» للتأكد من الإصابة بفيروس كورونا




أمل محمود


نشر في:
الخميس 27 مايو 2021 – 1:59 ص
| آخر تحديث:
الخميس 27 مايو 2021 – 2:01 ص

الصحة العالمية بمصر: نثمن دور مصر في توزيع لقاح كورونا على الجميع بما فيهم اللائجين والمهاجرين

قالت الدكتورة نعيمة القصير، ممثلة منظمة الصحة العالمية بمصر، إن منظمة الصحة العالمية تشجع إجراء المسحة الطبية للتأكد من الإصابة بفيروس كورونا، أكثر من الأشعة المقطعية للصدر.
وأضافت خلال حوارها لبرنامج «يحدث في مصر» الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر عبر فضائية «mbcمصر»، مساء أمس الأربعاء، أنه يتم التأكد من الإصابة بفيروس كورونا من خلال عدة خطوات منها إجراء تحليل دم والخضوع لأشعة الصدر وتشخيص الأعراض التي تظهر على المريض، مؤكدة أن المنظمة تعتمد فقط تحليل «pcr» للتأكد من الإصابة بالفيروس.
وذكرت أنه ليس بالضرورة أن يخضع الجميع للفحص المعملي، خاصة وأن هناك حالات بسيطة جدًا تصاب بالعدوى من الفيروس ولا تعرف، مشيرة إلى أهمية إجراء تحليل «pcr» وعدم الاكتفاء بأشعة الصدر والتحاليل.
وأوضحت أنه ليس بالضرورة أن يجري المصاب بالفيروس ولكن بأعراض طفيفة أن يجري تحليل «pcr»، مشيدة بدور وزارة الصحة في إيصال الفحوصات التي يتم إجرائها بشأن فيروس كورونا دوريًا إلى منظمة الصحة العالمية في مصر.
وأشارت إلى أن الوزارة بدأت في أخذ عينات لإخضاعها للدراسة الجينية للتأكد من تحور كورونا، ذاكرة أنه حتى الآن هناك 4 دول وهم إيران والمغرب والبحرين والأردن أبلغت المنظمة بوجود الفيروس المتحور لديها.
وعلقت على ظهور الفطر الأسود لدى مصابي كورونا، قائلة إنه مرض موجود دائمًا، لكن لم يتم رصد أي حالة من قبل المنظمة في مصر.
وثمنت دور مصر في توزيع لقاح كورونا على الجميع بما فيهم اللاجئين والمهاجرين، لافتة إلى أن 80% من اللقاحات بيد 10 دول فقط.






الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق