من وراء محاولة قتل نيللي كريم في «ضد الكسر»؟

انتهت منذ قليل أحداث الحلقة الأولي من مسلسل “ضد الكسر” للنجمة نيللي كريم، وظهرت نيللي وهي مغشيًا عليها على الأرض وحولها دماء كثيرة على سلم الفيلا التي تعيش فيها .

ليقوم زوجها محمد فراج، علي الفور بحملها والذهاب بها إلى المستشفي، حيث أجرت عملية جراحية بعد تشخيص الطبيب بوجود نزيف في المخ نتيجة ضربة على الرأس.

 

وتتتابعت الأحداث بعد ذلك بفلاش باك حيث ظهرت “سلمى” نيللى كريم، وهى تقوم تصوير فيديو على السوشيال ميديا وتتحدث مع متابعيها ومحبيها عن الحفلة التى تجريها وطرق عمل الأكل التى تقدمه فى الحفل.

 

كما أظهرت عائلتها من خلال الفيديو بداية من زوجها محمد فراج، وتارا عماد شقيقتها، ووالدتها، كما ظهرت الفنانة لقاء الخميسى فى دور صديقتها المقربة.

 

وتبين من خلال الحلقة أن لقاء الخميسى تحقد على “سلمى” نيللى كريم ودخلت فى مشادة كلامية مع زوجها بسبب إحراجه لها أمام “سلمى- نيللى كريم وزوجها محمد فراج”، كما ظهر الفنان مصطفى درويش وهو يطارد “سلمى” نيللى كريم فى الحفل، وطلب منها أن يقابلها ووافقت على طلبه مقابل أن يخرج من الكومباوند التى تسكن فيه.

 

وتجسد نيللي كريم خلال أحداث المسلسل شخصية بلوجر تدعي “سلمى”، التي تعاني من استهتار زوجها وتعدد نزواته وعلاقاته النسائية، مما ينشأ بينهما الخلاف والمشكلات بشكل دائم، وتدخل في تشابكات متعددة ويؤدي ذلك إلى تدبيرها لخطط ومكائد عديدة حتى تصل إلى هدفها الأساسي في الانتقام منه.

يشارك في بطولة المسلسل الاجتماعي الفنانة نيللي كريم، ومحمد فراج، ومصطفى درويش، وهشام إسماعيل، ولقاء الخميسي، وحمزة العيلي، وتأليف عمرو الدالي، وإخراج أحمد خالد، وإنتاج مشترك بين سينرجي والعدل جروب.






الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق