ميدو يفتح النار على رئيس توتنهام لهذا السبب

فتح أحمد حسام «ميدو»، نجم توتنهام هوتسبير السابق، النار على دانيال ليفي، رئيس النادي اللندني، بسبب سياسته في اختيار المدربين، مشيرا إلى أنه لن يتعاقد مع مدرب يريد سيطرة كاملة على الفريق.

ويبحث توتنهام هوتسبير وصيف بطل كأس الرابطة الإنجليزية في الموسم المنصرم عن مدرب جديد يقود الفريق في الموسم المقبل، خلفا لجوزيه مورينيو، الذي أقاله النادي قبل نهاية الموسم، فيما أكمل ريان ماسون المهمة.

ورفض كل من جوليان ناجلزمان، الذي فضل بايرن ميونخ، وإريك تين هاج، وبريندن رودجرز، اللذين استمرا مع أياكس أمستردام وليستر سيتي، مهمة تدريب توتنهام، فيما كان أنطونيو كونتي هو آخر الرافضين لتدريب السبيرز بعد استقالته من إنتر ميلان.

وأبدى كونتي تحفظه على خطط النادي اللندني على المدى البعيد.

من جانبه، كتب ميدو، عبر حسابه على موقع التغريدات القصيرة «تويتر» اليوم الإثنين، «يجب أن تعلم جماهير توتنهام أن دانيال ليفي لن يتعاقد مع مدرب يرغب في فرض سيطرته الكاملة على الفريق، أو مدرب لديه طلبات عديدة في سوق الانتقالات».

وأضاف نجم توتنهام في الفترة بين 2005 و2007 «لهذا قرر إقالة ماوريسيو بوكيتينو، عندما طلب مزيد من اللاعبين المميزين، وبدأ المقارنة بين لاعبيه ونجوم مانشستر سيتي».

وتابع المهاجم المصري الدولي السابق «بناء ملعب جديد أمر جيد بالنسبة لملاك النادي، لأنه سيجلب لهم مزيدا من الأموال، لكن ذلك لا يعني شيئا بالنسبة للجماهير».

واختتم ميدو حديثه قائلا «الجماهير تريد أن ترى فريقها يعقد صفقات ويضم أفضل اللاعبين، والمدربين، وأرى أن توتنهام يحتاج 4 لاعبين من الصف الأول على الأقل، إضافة إلى مدرب كبير».

وأنهى توتنهام هوتسبير الموسم المنصرم من الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج» في المركز السابع برصيد 62 نقطة، ليكتفي بالمشاركة في بطولة «الكونفرنس ليج» الجديدة.

وبات هاري كين، قائد توتنهام وهداف الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج»، على أعتاب الرحيل عن الفريق الأبيض لرغبته في حصد الألقاب، فيما يعتبر مانشستر سيتي أقرب الأندية لضمه خلال فترة الانتقالات الصيفية.






الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق