نجوى فؤاد: كنت أتقاضى 150 قرشا في الفرح

قالت الفنانة والراقصة المعتزلة نجوى فؤاد، إنها كانت تتقاضى 150 قرشا في الفرح، لافتة رأيت نفسها في الحلم راقصة منذ أن كان عمري 10 سنوات قائلة: «حلمت إننا في السماء ولابسه بدلة بيضاء فيها نجوم ألوان وكنت طايرة في الجو.

وأضافت نجوى فؤاد خلال حوارها في برنامج «خط أحمر» الذي يقدمه الإعلامي محمد موسى على قناة الحدث اليوم، رفضت تقديم سيرتها الذاتية في عمل درامي، مؤكدة أنه حياتها الشخصية خط أحمر لأن هناك بعض الأحداث أريد الاحتفاظ بها دون تداولها في وسائل الإعلام المختلفة أو بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وأكتفي بما تم الإعلان عنه سابقا.

وتابعت نجوى فؤاد، عرابي أول من اكتشفني وقام بتأجير بدلتي رقص أحدهما من نعمة مختار والأخرى من ثريا سالم بـ25 قرش، لا يوجد شيء في تاريخي يدعوا للخجل فالجمهور يعلم عني كل شيء في حياتي، لافتة أنها تركت الإسكندرية واتجهت إلى القاهرة وأنا عمري 13 سنة للعمل تليفونست بأجر يصل إلى 5 جنيهات حينها في مكتب عرابي وكيل الفنانين المعروف في القاهرة في ذلك الوقت.

نجوى فؤاد، راقصة شرقية وممثلة مصرية، ولدت في محافظة الإسكندرية لأب مصري وأم فلسطينية، بدأت حياتها الفنية كراقصة ثم اتجهت للتمثيل بعد اعتزالها الرقص في عام 1997، قدمت العديد من الأعمال السينمائية والمسلسلات التلفزيونية.

نالت الفنانة الاستعراضية نجوى فؤاد شهرة كبيرة جدًا في مجال الرقص الشرقي، وتعد من أبرز راقصات مصر، وشاركت في أفلام سينمائية كثيرة مع كبار النجوم والمخرجين كما أنتجت عددًا من الأفلام السينمائية التي قامت ببطولتها منها «ألف بوسة وبوسة» ،«حد السيف»، وقدمت العديد من الرقص الاستعراضي منها «قمر 14» من ألحان محمد عبدالوهاب.







الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق