وزيرة البيئة: مصر تمكنت من دمج قضايا البيئة بقطاعاتها التنموية

قالت وزيرة البيئة الدكتور ياسمين فؤاد، إن استضافة مصر لقمة المناخ هو حدث عالمي يوضح دور مصر على المستوى العالمي، مشيرة إلى أن هذا الأمر بدأ منذ عام 2015، منذ أن قاد الرئيس عبد الفتاح السيسي اتفاق المجموعة الإفريقية المعنية بتغير المناخ، وقدمنا للعالم مطالب القارة الإفريقية لأول مرة في صورة مبادرتين واضحتين.

 

وأضاف خلال مداخلة مع الإعلامي محمد الباز، ببرنامج “آخر النهار”: “تم استكمال هذا الدور المصري من الدبلوماسية المصرية بالتشارك بين وزارتي البيئة والخارجية، ودور مصر لا يقتصر على القارة الإفريقية وإنما في المجموعة العربية، ومجموعة الـ 77 أيضاً، وقد ترأست مجموعة تمويل المناخ للتوافق على نص عادل ومتزن ما بين الدول النامية والمتقدمة”.

 

وتابعت: “معنى أن تترأس دولة هذه المجموعة يعني أن لك تأثير على المجموعات التفاوضية وعلى وعي بأهمية اتفاق المناخ والتفاوض بشأنه، ولك التأثير فيما يتعلق بتقريب وجهات النظر، وتمويل المناخ، كما وصفه سكرتير عام الأمم المتحدة، هو قلب اتفاق المناخ، لأن الدول النامية لم تتسبب في الانبعاثات”.

 

وأكملت: “تم الاتفاق على تمويل مشروعات المناخ بين الدول المشاركة، ومصر تقدم نموذج للعالم، حيث تمكنت من دمج ملف قضايا البيئة وقضايا في قطاعاتها التنموية ونجحت في هذا المسار وفي عمليات التنمية دون أن يتأثر بالسلب أى مسار منهم بالآخر”.




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق