وزيرة البيئة: نسعى إلى استخدام “الاقتصاد الدوار” فى الفترة المقبلة

كشفت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، تفاصيل افتتاح أول وحدة للتحول الأخضر بالجامعات المصرية، قائلة: جامعة عين شمس من خلال كلية الدراسات العليا والبحوث البيئية، أجرت نموذجا للتحول الأخضر، وهو كيفية إحداث تنمية بدون تلويث البيئة، وكيفية التعامل مع القطاع الزراعى وقطاعي الطاقة والمخلفات.

 

أضافت ياسمين فؤاد، في مداخلة هاتفية للإعلامي يوسف الحسيني، ببرنامج “التاسعة” الذى يذاع على التليفزيون المصرى، أن الطلاب قاموا بفكرة أخرى، وهى بمجرد تجميع المخلفات في صناديق القمامة، يتم فصل الزجاجات البلاستيك والورق، لإعادة استخدامهما مرة أخرى، مشيرة إلى أنها تسعى إلى أن إدخال التحول الأخضر كجزء في المناهج التعليمية وليتطابق مع باقى القطاعات بالدولة.

 

وتابعت وزيرة البيئة: “العالم تغير في آخر 10 سنوات، وبات ملف البيئة مسئولية كل قطاع من قطاعات أى دولة تريد تحقيق تنمية مستدامة، مشيرة إلى أهمية الانتهاء من قانون البيئة الجديدة بفكرة الاقتصاد الدوار أو الاقتصاد الأخضر للعمل على الطاقة والزراعة والمواد التى يتم من خلالها إنشاء المباني سواء نوع الخرسانة وغيرها حتى لا تزيد من نسب الحرارة، قائلة: “هناك مواد بناء صديقة للبيئة تساعد أكثر على عدم استخدام التكييف حتى ولو كانت درجات الحرارة مرتفعة، ونحن بدأنا في هذا الفكر مع وزارة الإسكان والمجتمعات العمرانية في وضع الرؤية لتنفيذ هذا في المشروعات مستقبلا”.

 

وأوضحت أن وزارة البيئة تعمل على إعادة استخدام مخلفات البناء والهدم، في الطرق والمباني مرة أخرى، وهذه فكرة الاقتصاد الدوار – أي أن أى شيء يخرج كمخلفات يتم تدويره مرة أخرى لاستخدامه – وسيتم إعلان ذلك الأمر في الفترة المقبلة.




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق