وزيرة الثقافة تنعي الفنان هشام سليم

نعت الدكتورة نيفين الكيلاني وزيرة الثقافة، الفنان هشام سليم، الذي غيبه الموت صباح اليوم الخميس 22 سبتمبر، عن عمر يناهز 64 عاما بعد صراع مع المرض.

 

وقالت وزيرة الثقافة، إن الراحل قدم العديد من الأعمال الجادة والوطنية التى كان لها تأثيرها على الجمهور سواء في السينما أو المسرح أو التليفزيون، وقدمت العزاء لأسرته وأصدقائه ومحبيه، داعية الله أن يتغمده برحمته ويلهم عائلته ومحبيه الصبر والسلوان.

وتنوعت أدوار هشام سليم وفى كل منها أثبت موهبته الكبيرة وبراعته فى تجسيد الشخصيات المختلفة وقدرته على انتقاء أدواره فى كل مراحل عمره، دائماً تراه طبيعياً حقيقياً دون تكلف أو تصنع لذلك يدخل قلب وعقل المشاهد بسهولة.

الظهور السينمائى الأول له فى فيلم “إمبراطورية ميم” 1972، ثم شارك فى فيلمى “أريد حلًا” 1975، و”عودة الابن الضال” 1976.

درس هشام فى معهد السياحة والفنادق وتخرج فيه عام 1981 ثم درس الفن فى الأكاديمية الملكية بلندن من خلال دراسات حرة ودرس أيضًا اللغة الفرنسية.

علاقته بزوجته استمرت ما يزيد على 14 عامًا اكتسبا فيها الاحترام المتبادل الذى يعد أهم المكاسب لأى علاقة بين اثنين.

بدأ فى العمل التليفزيونى فى أواخر ثمانينيات القرن العشرين وقدم مسلسلات (الراية البيضا، ليالى الحلمية، أرابيسك، هوانم جاردن سيتي، أماكن فى القلب، لقاء على الهواء).

 




الخبر من المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق